تحطيم محتويات قسم الطوارئ في المستشفى الاسلامي في طرابلس

تحطيم محتويات قسم الطوارئ في المستشفى الاسلامي في طرابلس
تحطيم محتويات قسم الطوارئ في المستشفى الاسلامي في طرابلس

تعرض طبيب الطوارئ والطاقم التمريضي في المستشفى الاسلامي الخيري في للاعتداء والضرب، مساء اليوم الأحد، وتحطيم محتويات قسم الطوارئ من قبل شبان إحتجاجا على وفاة امرأة سورية كانت أحضرت إلى المستشفى ليل أمس مصابة بنزيف، واجريت لها كل الفحوصات والبروتوكول الطبي المناسب. وأمر الطبيب المعالج بدخولها المستشفى للمعالجة.

وأوضحت إدارة المستشفى في بيان، ان القسم لم تعد لديه القدرة على استقبال الحالات الطارئة وأنه قد تم إغلاقه وابلاغ الصليب الأحمر والقوى الأمنية بما جرى.

وعلى الفور تنادى شبان لوقفة تضامنية مع الجسم الطبي والتمريضي في المستشفى الاسلامي، مع التأكيد على ضرورة إعادة تأهيل القسم لمعاودة إستقبال المرضى الفقراء الذين لا ملاذ لهم سواه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى