الصايغ: ما هو سر التخبّط في ملف الكهرباء؟

الصايغ: ما هو سر التخبّط في ملف الكهرباء؟
الصايغ: ما هو سر التخبّط في ملف الكهرباء؟

غرّد عضو “اللقاء الديمقراطي”، النائب فيصل الصايغ، عبر حسابه على “”، قائلا: “ينبغي محاسبة المسؤولين عن خروج معملي دير عمار والزهراني عن الخدمة، بسبب الخلاف على مواصفات المحروقات المستقدمة. لماذا لم يتم التأكّد من نوعية “الغاز أويل” المستخدم قبل شراء الشحنة ووصولها إلى ، لنكتشف أنها غير مطابقة للمواصفات، وبالتالي لا يُسمح بتفريغ الحمولة فتتوقف المعامل، وتتكبّد الخزينة اللبنانية بإلإضافة إلى ذلك آلاف الدولارات يومياً كغرامة تأخير؟ ما هو سر كل هذا التخبّط في ملف الكهرباء؟”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى