“الديمقراطي”: التدقيق الجنائي هو لمعرفة من سرق أموال الناس

“الديمقراطي”: التدقيق الجنائي هو لمعرفة من سرق أموال الناس
“الديمقراطي”: التدقيق الجنائي هو لمعرفة من سرق أموال الناس

زار وفد من الحزب “الديمقراطي اللبناني” يتقدمه عضو المجلس السياسي مدير الداخلية لواء جابر منزل حافظ زيدان في بلدة رويسة البلوط – المتن.

وأكد جابر أن “نحن موجودون اليوم في منزلنا وبين أهلنا وناسنا، فمنزل الرفيق حافظ زيدان هو منزل كل متني ولبناني أصيل، وبلدة رويسة البلوط هي بلدة الأبطال الذين دافعوا عن الأرض والعرض في أصعب المراحل، وكان للرفيق حافظ دور كبير في هذا الأمر”.

وتابع: “علاقة البلدة وأهلها بدار خلدة، من الأمير مجيد رحمه الله ولليوم، هي علاقة تاريخية قائمة على الصدق والاخلاص والمحبة، وستبقى كذلك. وفي هذا اللقاء أستغنم الفرصة لأشكر باسم حضرة رئيس الحزب رفيقنا حافظ وكل الحاضرين على حضورهم، وعلى الرغم من الظروف الصعبة التي كلنا نعرف أسبابها وما هي التراكمات التي أوصلتنا اليها، إلا أنني لن أتحدث بسلبية، وسيبقى الأمل طاغيا على أي موضوع آخر، واللقاء هذا هو أكبر دليل على أن الأمل باق وسنصل إلى شاطىء الامان بإذن الله”.

وأشار جابر إلى أن “التدقيق الجنائي هو مطلب رئيس الحزب لمعرفة مصير الأموال المنهوبة والمهربة، من أجل كشف الحقيقة أمام اللبنانيين واسترجاع أموالهم”.

وختم شاكرا رئيس دائرة المتن السابق والحالي وأعضاء هيئة الدائرة وجميع الرفاق الحزبيين والمناصرين على “صمودهم في كل الظروف واستمرارهم في العطاء والوقوف إلى جانب أهلنا في القرى والبلدات”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى