إقبال جيد على “ماراثون فايزر” بمختلف المناطق

إقبال جيد على “ماراثون فايزر” بمختلف المناطق
إقبال جيد على “ماراثون فايزر” بمختلف المناطق

انطلقت صباح اليوم السبت، المرحلة الثالثة من ماراتون فايزر الذي تنظمه وزارة الصحة في مختلف المناطق، للفئة العمرية من 55 عاما وما فوق ولذوي الحاجات الخاصة من 16 عاما وما فوق.

وفي المتن، انطلق عند الثامنة صباحا “ماراتون فايزر” في المركزين المعتمدين في “سيتي مول” الدورة بإدارة الصليب الاحمر ومستشفى ضهر الباشق الحكومي، بعد استكمال الإجراءات الإدارية واللوجستية لإتمام العملية، على أن تستمر حتى السادسة مساء.

وأشار مدير المستشفى الدكتور روجيه حاموش الذي يشرف على عملية التلقيح، الى أن “حركة الاقبال كثيفة، إنما واجهتنا بعض العراقيل، مما أخر سير العملية بسبب بعض المواطنين الذين سبق وتلقوا الجرعة الاولى من لقاح أسترازينيكا ويرغبون اليوم بتلقي لقاح فايزر، فوجب عليهم إعادة التسجيل على منصة وزارة الصحة لكي يتمكنوا من ذلك، بالإضافة الى أن ذوي الحاجات الخاصة أيضا، يجب عليهم التسجيل على المنصة وإرفاق طلبهم ببطاقة وزارة الشؤون الاجتماعية”.

وحث المواطنين على “ضرورة تلقي اللقاح سواء فايزر أو أسترازينيكا، لتحقيق المناعة المجتمعية”، مشددا على أن “الأعراض الجانبية للقاح تبقى ضئيلة بالنسبة الى الإصابة بالوباء والمخاطر التي يتعرض لها المصاب”.

الشوف

ويشهد مستشفى سبلين الحكومي منذ الصباح، إقبالا كثيفا للمواطنين، ويشرف على عملية التلقيح مدير المستشفى الدكتور ربيع سيف الدين والدكتورة منال حجاوي مراد، وسط تنظيم لعناصر من شرطة بلدية سبلين واتحاد بلديات اقليم الخروب الشمالي وقوى الأمن الداخلي والجيش، أما تكاليف منصة التلقيح فيمولها رئيس “اللقاء الديموقراطي” النائب ، واللقاحات تؤمنها وزارة الصحة.

وأكد سيف الدين أن “الإدارة في المستشفى أنجزت التحضيرات والاستعدادات لهذا الماراتون منذ أيام، إلا أننا لم نكن نتوقع هذا الكم الهائل من المواطنين الذين توافدوا باكرا إلى المستشفى لتلقي لقاح فايزر”. وشدد على أن “اللقاحات متوافرة، وفي حال احتجنا للمزيد خلال الماراتون، فالوزارة ستؤمنها”.

وقال: “نشكر لوزير الصحة وكذلك لرئيس الحزب التقدمي الاشتراكي ولرئيس اللقاء الديموقراطي النائب تيمور جنبلاط، متابعتهما وجهودهما في تحقيق النهوض والتنمية للمنطقة، والشكر لرئيس اتحاد بلديات إقليم الخروب الشمالي زياد الحجار وبلدية سبلين وقوى الأمن والجيش”.

وفي بعلبك، استقبل مستشفى بعلبك الحكومي وقاعة اتحاد بلديات بعلبك، بالتعاون مع الهيئة الصحية الإسلامية، الراغبين بالتلقيح، وطلب المركزان من الراغبين بالحصول على اللقاح “إبراز مستند التسجيل على منصة Covax مع كلمة المرور، وإحضار الهوية أو جواز السفر أو إخراج قيد فردي جديد أو مستند إقامة، على أن يستفيد من التلقيح من لم يحصل على موعد مسبق لتلقي اللقاح على منصة الوزارة”.

وأشار مدير مستشفى بعلبك الدكتور عباس شكر إلى أن “الإقبال جيد، وثمة فريق يهتم بتنظيم التسجيل على المنصة، والتواصل مستمر مع المعنيين في وزارة الصحة لتحقيق هدف التمنيع المجتمعي”. وتمنى على المواطنين ضمن الفئة العمرية المستهدفة “المبادرة لتلقي اللقاح الذي يعتبر الوسيلة الأساسية لحمايتهم من الإصابة بالفيروس”.

بدوره قال الدكتور محمد عبيد: “أعدت الهيئة الصحية الإسلامية كل التحضيرات لإنجاح الماراتون الثالث في اتحاد بلديات بعلبك. استفدنا من التجربة السابقة، وعمم على البلديات والاتحادات البلدية والفاعليات، أن يكون الإقبال على مراكز التلقيح بشكل تدريجي، حتى لا نشهد ازدحاما”.

وتحدث عن “مشكلة تأخر تلقي الرسائل النصية عند إدخال ذوي الحاجات الخاصة على المنصة، وكان هناك تواصل مع وزارة الصحة التي عالجت هذه المشكلة التقنية بسرعة”.

وجال محافظ النبطية بالتكليف الدكتور حسن فقيه يرافقه رئيس مصلحة الصحة في النبطية الدكتور علي عجرم والمدير العام لمستشفى الحكومي الدكتور حسن وزني في القسم المخصص للقاح فايزر في المستشفى.

ونوه فقيه بـ”الإقبال والأجواء المريحة والمشجعة… وهناك اجراءات ممتازة وتعاون وانتظام في تسيير أمور المواطنين من الفرق الطبية والمتطوعة الموجودة في مراكز التلقيح، ومستشفى نبيه بري الحكومي حيث بدأت جولتنا اليوم، بات من المراكز التي تملك خبرة واسعة ومميزة في عملية مواجهة فيروس ، من حيث التعامل مع المصابين”.

وأعلن وزني أن “المستشفى اتخذ كل الاستعدادات والإجراءات لانطلاق هذين اليومين من التلقيح، فالتنظيم مقبول جدا، وننتظر أعدادا من المواطنين لتلقي اللقاح، وخصصنا مدخلا خاصا لذوي الحاجات الخاصة، وهناك فريق يستقبلهم ويتعامل معهم لحين تلقي اللقاح والاستراحة ثم المغادرة”.

وفي مستشفى الشيخ راغب حرب في تول، شهد القسم الذي خصص لاستقبال المواطنين إقبالا كثيفا، وعملت فرق تمريضية على تسجيل الاسماء وتقديم اللقاح ومراقبة المتلقحين لحوالى ربع ساعة قبل ان يسمح لهم بالمغادرة.

وأعلن مدير العلاقات العامة في المستشفى الزميل رائف ضيا أن “إقبالا يسجل منذ الصباح، والمركز بجهوزية تامة لاستقبال كل الراغبين بأخذ اللقاح طيلة هذا اليوم حتى السادسة مساء اضافة الى يوم غد”. ودعا الى “ضرورة أخذ اللقاح للتخلص من الوباء”.

مرجعيون

وشهد مركز الهيئة الصحية الإسلامية في الخيام، وهو المركز الوحيد في قضاء مرجعيون، منذ الثامنة صباحا، ازدحاما كبيرا للمواطنين الراغبين بأخذ اللقاح، في حين تجهد الفرق الصحية للهيئة لاستيعاب الأعداد الكبيرة من الأهالي.

بدوره شارك مستشفى جبل عامل في صور بالماراتون، وسط إجراءات وترتيبات لوجستية. وشهد المستشفى إقبالا كبيرا لأخذ اللقاح. وأوضح المدير الدكتور وليد مروة أن “عملية التلقيح تسير بهدوء تام”.

الكورة

وفي جامعة البلمند، انطلق الماراتون في حضور رئيس المركز الدكتور يوسف باسيم الذي أشار إلى أن “الإقبال كثيف جدا والعدد أكثر من المتوقع”. وأوضح أن “المركز نظم خطا خاصا لذوي الحاجات الخاصة، ويقدم مساعدات للمواطنين الذين ينتظرون دورهم”.

تشارك طرابلس في الماراتون من خلال مستشفى طرابلس الحكومي والمستشفى الإسلامي، ويتوالى منذ الصباح وصول المواطنين لتلقي اللقاح. وشدد مدير مستشفى طرابلس ناصر عدرة على أن “الأجواء جيدة جدا”.

الضنية

وانطلق الماراتون في مستشفى سير الضنية الحكومي، وسط حضور لافت للمواطنين الذين توافدوا من مختلف بلدات القضاء وقراه لتلقي اللقاح، بإشراف مدير المستشفى الدكتور بشار جمال وطبيبة القضاء الدكتورة بسمة شعراني ورئيس قسم الصحة في اتحاد بلديات الضنية الدكتور محمد سلمى وأعضاء الجسم الطبي والتمريضي والإداري والعاملين في المستشفى.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى