“الحزب” يسيطر على عمليات تهريب الوقود… إلى سوريا دُر!

“الحزب” يسيطر على عمليات تهريب الوقود… إلى سوريا دُر!
“الحزب” يسيطر على عمليات تهريب الوقود… إلى سوريا دُر!

كشفت مصادر “الحدث” عن أن “” يستخدم الشركات المستوردة للمحروقات “كغطاء تجاري” لأعماله، ويسيطر على سوق الطاقة وإدارة عمليات التهريب إلى ”.

وأضافت، في تحقيق خاص، أن “الحزب يجني من تهريب الوقود إلى سوريا قرابة 700 مليون دولار سنويا، وهو يوزّع ويبيع الوقود بسوريا  بمسمى”بنزين السيد” أو “بنزين الحسين”.

وتابعت: “إن تهريب 3 ملايين ليتر يوميًا وكل صفيحة وقود تعود بـ13 دولارًا، وهو يستخدم 3 معابر يستخدمها للتهريب”.

في السياق، أفاد المرصد السوري بأن “حزب الله يوزع ويتاجر بالوقود المهرّب من بسوريا”.

بدوره، لفت والبلديات في حكومة تصريف الأعمال محمد فهمي إلى أن “تهريب الوقود لسوريا كان يتم أيضاً عبر معابر شرعية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى