الراعي: لتعترف الدولة بالجيش مسؤولًا وحيدًا عن سيادتنا

الراعي: لتعترف الدولة بالجيش مسؤولًا وحيدًا عن سيادتنا
الراعي: لتعترف الدولة بالجيش مسؤولًا وحيدًا عن سيادتنا

لفت البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي إلى أن “الجماعة السياسية عندنا تعطي أبشع صورة عن والشعب يشهد مسرحية سياسية إعلامية فيما يبحث عن مصيره في الوقت الذي تبحث به الجماعة السياسية عن مصالحها”.

وأضاف في عظة الأحد: ”يعطّل المسؤولون تشكيل الحكومة بحجة الصلاحيات، فعن أية صلاحيات تبحثون؟ هل ايجاد فرص عمل والحد من الهجرة وتأمين حقوق الشعب من الصلاحيات؟”

وتوجه إلى المسؤولين قائلًا: ”تتصرفون وكأنكم في حقل الفوضى وتسلمون الدولة الى اللادولة ونحن لا نشكو من قلة الصلاحيات بل من قلة المسؤولية، ونحن نتطلع الى المؤتمر الفرنسي لدعم لأنه المؤسسة التي تضمن السلم الأهلي، وتحظى بتأييد الشعب ومساندة المجتمع الدولي، والجيش حاضرٌ في كل لحظة للتصدي للإخلال بالأمن وحان الوقت لكي تعترف الدولة به دون سواه مسؤولاً وحيداً لا شريك له عن أمن واستقلال لبنان وسيادته”.

وتابع :”المؤسسة العسكرية التي تفرض الأمن في الداخل والخارج هي عنصر اساسي في حياد لبنان الناشط، ونطلب من الله ان يصحّي ضمائر المسؤولين ليبقى لبنان رسالةً في المنطقة والعالم”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى