فوج إطفاء بيروت أحيا الذكرى الأولى لشهدائه

فوج إطفاء بيروت أحيا الذكرى الأولى لشهدائه
فوج إطفاء بيروت أحيا الذكرى الأولى لشهدائه

أحيت قيادة فوج إطفاء وشعبة علاقاته العامة، برعاية محافظ بيروت القاضي مروان عبود وحضوره، الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد عناصر الفوج العشرة، الذين سقطوا أثناء إطفائهم حريق المرفأ. وحضر الاحتفال قائد فوج الإطفاء العقيد الركن نبيل خنكرلي، ذوو الشهداء وحشد من الأصدقاء والمتضامنين والإعلاميين.

وبعد وضع الأكاليل على النصب التذكاري لشهداء الفوج في المكان الذي غطت أرجاءه صورا فوتوغرافية للمدينة قبل الانفجار وبعده بعدسة المصور خالد عياد، عزفت موسيقى بقيادة المقدم أنطوان طعمه النشيد الوطني ونشيدي الفوج والشهداء.

وألقى رئيس شعبة العلاقات العامة الملازم أول علي نجم كلمة شكر فيها “كل الذين ساهموا في إحياء هذه الذكرى”، وقال: “لن تكون هناك كلمات ولا تصاريح، بل سنقول أين الحقيقة، ونطالب بها، ونقول للقضاء اضرب بيد من حديد كل من كانت له علاقة بانفجار 4 آب المشؤوم الذي راح ضحيته وطن”.

ختم :”ان الله يمهل ولا يهمل”.

ثم تم عرض فيلم أنتجه الفوج عن الشهداء، وهو من إخراج إدوار مشعلاني وغناء الفنان أمير يزبك.

تبع ذلك، ترانيم دينية وإنشاد لأغنيتين وطنيتين وتوزيع لوحات بورتريه للشهداء على الأهالي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى