عمال “كهرباء لبنان” دانوا مماطلة الإدارة بإنصافهم

عمال “كهرباء لبنان” دانوا مماطلة الإدارة بإنصافهم
عمال “كهرباء لبنان” دانوا مماطلة الإدارة بإنصافهم

عقدت نقابة عمال ومستخدمي “مؤسسة كهرباء ” اجتماعها الدوري اليوم الخميس وتوقفت في بيان عند “مماطلة الإدارة، وتحديدا المديرية الإدارية ومصلحة القضايا بشخص رئيسها عزيز أنطون ومساعده حسن ديب، منذ ما يقارب السنة بكل ما يتعلق بقضايا تخص العمال والمستخدمين من خلال نقابتهم، على الرغم من الاجتماعات المتكررة التي عقدت مرارا وتكرارا مع المعنيين بهذين الموضوعين وعلى رأسهم رئيس مجلس الإدارة الذي وعد النقابة بموضوعي الاستشفاء والتأمين ودفع أتعاب المحامي يوسف لحود بدعوى بدل الطعام”.

وأضاف البيان: “يصر رئيس مصلحة القضايا ومساعده على التعنت والرفض لبت هذين الموضوعين وعدم إيجاد حلول ووضع العراقيل بحجج واهية، مع العلم أن مجلس الخدمة المدنية أعطى العمال والمستخدمين الحق من خلال كتابه الرقم 889 تاريخ 31/12/2020 بالاستمرار بالنظام المذكور وإفادة العمال، ولتاريخه لم يصر إلى تنفيذ رأي الخدمة، علما أنهم يجتهدون بإيجاد التبريرات بمواضيع أخرى. وعليه، إن النقابة لن تتهاون بتنفيذ أي مطلب عمالي من قبل أي كان مهما علا شأنه حتى ولو اقتضى ذلك الذهاب إلى المراجع المختصة”.

وتابع: “من جهة أخرى تستنكر النقابة ما تعرض ويتعرض له المياومون في محطات التحويل الرئيسية مع العلم أنه لا ناقة لهم ولا جمل في أزمة الكهرباء التي تمر بها البلاد والعباد فهم مواطنون عاديون وهذا الأمر مرده إلى الخلافات بين أعضاء مجلس إدارتنا الكريم في الإعلام والتحريض على العمال والمستخدمين”.

وختم: “إن النقابة تهيب بالمواطنين عدم التعرض مجددا لعمالنا ليتمكنوا من تأمين الكهرباء حسب الإمكانات المتوافرة لدى المؤسسة. وعليه فإن النقابة تمهل ولا تهمل ولن تتوانى عن اتخاذ الخطوات اللازمة لحفظ حقوق العمال والمستخدمين وديمومة عملهم والحفاظ على حقوقهم ومكتسباتهم”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى