يازجي: نتمنى أن يبقى العالم العربي يداً واحدة

يازجي: نتمنى أن يبقى العالم العربي يداً واحدة
يازجي: نتمنى أن يبقى العالم العربي يداً واحدة

زار بطريرك انطاكيا وسائر المشرق للروم الارثوذكس يوحنا العاشر يازجي السفارة السورية في أبو ظبي، يرافقه الأسقف غريغوريوس خوري. وكان في استقباله القائم بأعمال السفارة السورية في غسان عباس.

وحضر اللقاء سفير في الامارات فؤاد دندن، سفير شريف البديوى، القائم بأعمال دولة المستشار الأول حمدان النزال، القنصل العام السوري كنان زهر الدين وبعض أبناء الجالية السورية.

ورحب عباس بالبطريرك يازجي، متمنيا أن تكون زيارته الرعائية الى الإمارات “مصدر بركة وتعزية لأبناء الجالية فيها”.

من جهته، توجه البطريرك يوحنا العاشر بكلمة عبر فيها عن فرحه بوجوده في هذه الدار وعن سعادته بوجود بعض سفراء الشقيقة، وتمنى أن “يبقى يدا واحدة لما فيه خير إنسانه”. وأكد “أن الشعب السوري يسعى بكل قواه للثبات في وطنه رغم موجة الهجرة التي تنشط في الآونة الاخيرة”، مشددا على “أن رسالة البطريركية واضحة وهي رسالة المحبة والثبات في الأرض والعيش الواحد بين جميع أبناء ومكونات الوطن”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى