أساتذة الخاص إلى الإضراب درّ؟

أساتذة الخاص إلى الإضراب درّ؟
أساتذة الخاص إلى الإضراب درّ؟

اعتبر نقيب المعلمين في المدارس الخاصة رودولف عبّود انه “بالقانون لا يحق لادارة المدرسة ان تتقاضى الاقساط بالدولار”.

وأعلن في حديث للـLBCI ان “كل رابطة طالبت بدفع الفريش دولار من الاهل، النقابة لا تغطيه، ولكن اذا طالبت ما يُعادله بالليرة اللبنانية فهو حقّ لها”.

واشار الى ان “المشكلة تكمن في رواتب المعلمين، وقدرة الاهل على الدفع، وقدرة بعض المدارس الماديّة”.

وقال عبّود: “لن نستطيع التضحية من اجل البقاء على ما نحن عليه”.

وعن العودة الى الاضراب، أوضح أنه “قدمنا ورقة الى وزير التربية وسنجتمع مع الاساتذة من اجل معرفة مطالبهم، وسنرى الى اين ستؤول الامور، والاضراب وارد”.

وتوجّه الى المعلمين بالقول: “يجب ان نكون يدا واحدة”.

وعن اعادة فتح المدارس على الرغم من ظروف ، لفت عبّود الى انه “على وزارة التربية دور في مراقبة اجراءات كورونا، وعلى الادارات مهمة تطبيقها في المدارس”.

ورأى انّه من غير المنطقيّ ان تطلب بعض المدارس فحوص PCR كل 48 ساعة من الاساتذة وعلى نفقتهم الخاصّة.

وأكد ان “اي مدرسة تقاصص اساتذتها اثر مطالبتهم بحقوقهم المحقّة، هي تخالف القانون”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى