باسيل: نحن نواجه الفتنة… وأؤيد السلام مع إسرائيل!

باسيل: نحن نواجه الفتنة… وأؤيد السلام مع إسرائيل!
باسيل: نحن نواجه الفتنة… وأؤيد السلام مع إسرائيل!

رأى رئيس “” النائب أنّ “التيار يخوض معركة في كل وبالرغم من أنه مُحاصر نحن اليوم انتصرنا لاننا سنشكل كتلة نيابية كبيرة”.

وقال باسيل في حديث عبر الـ””: “أحب أن نتوصل الى سلام مع وحزب الله لا يؤيّدني في هذا الموضوع فيجب أن نتوصل الى السلام ولكن السلام لديه شروطه”.

وجدد باسيل تأكيده انّ “من يصوت للقوات يصوت لاسرائيل وداعش، مشيرا الى أنهم “كانوا ولا يزالون ضمن المشروع الاسرائيلي في المنطقة”.

كما شدد على ألّا “تفاهم مع رئيس مجلس النواب ولم يحصل لقاء معه بل تفاهمنا مع ، وقد وُجد معنا على اللوائح من هم خصوم لنا بالسياسة وهذا الامر لا يغير من موقفنا”، مضيفًا: “نحمّل بري مسؤولية كبيرة لكل ما حصل مع العهد”.

الى ذلك، اعتبر رئيس “التيار الوطني الحر” أنه “علينا السير على مسارين الأول هو تأليف حكومة وانتخاب رئيس للجمهورية والثاني هو حوار حقيقي حول موضوع النطام ومن ضمنه اللامركزية والاستراتيجية الدفاعية ووقف الانهيار”.

ولفت باسيل الى أنّ “جعجع قام بانقلاب على رئيس الجمهورية وعلى واستقالة الأخير من كانت جزءاً من فتنة”، مضيفًا: “نحن نواجه الفتنة وندفع الثمن من شعبيتنا لمواجهتها ولم نتنكر يوماً لتمثيل الحريري”.

وفي سياق آخر، اشار الى أنّ “هناك حل في وعلى لبنان ان يستفيد منه، ويساهم بالاعمار أما الاتفاق النووي فسينعكس اجواء ايجابية على لبنان”.

وأوضح باسيل أنّ “موضوع الذهاب الى سوريا كمرشح رئاسي هو أمر غير مطروح وموضوع رئاسة الجمهورية لا اتحدث به في سوريا او في اي مكان آخر”.

 

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى