نقيب الأطباء: لسياسة صحية حديثة

نقيب الأطباء: لسياسة صحية حديثة
نقيب الأطباء: لسياسة صحية حديثة

شدد نقيب الاطباء البروفسور يوسف بخاش، خلال حفلة قسم اليمين لأطباء جدد انضموا الى النقابة، على “ضرورة الالتزام بقسمهم الطبي الذي هو في مضمونه يحدد العلاقة الانسانية بين الطبيب والمريض. فالطب رسالة انسانية سامية تهدف الى إنقاذ حياة الناس وليست مهنة تجارية، والمطلوب في هذه المرحلة سياسة صحية حديثة تأخذ بالاعتبار المتغيرات الطارئة على القطاع”.

وأضاف في كلمة: “دور النقابة هو توجيه الطبيب نحو الاختصاصات المطلوبة، والتي نعاني من نقص في أصحابها، فكفانا تخريج اطباء تعبت عليهم جامعاتهم كما ذووهم، جاهزين للهجرة، بحيث اصبحت شهادة الطب بمثابة جواز سفر صالح للاستعمال عند اول اشارة. فالجسم الطبي في بات يعاني من نقص في كوادره البشرية. والحل المطروح حاليا هو اختيار الاختصاصات المطلوبة لملء الفراغ”.

ولفت الى “حاجة الوطن والقطاع الطبي الى دم جديد وفكر جديد واداء مغاير، وانتم خير من سينهض بالقطاع واعادته الى ما كان عليه قبل الازمات المتلاحقة التي عصفت بالبلاد واسقطت عنها لقب مستشفى الشرق الذي آمل ان تعيدوه كلقب يستحقه لبنان عن جدارة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى