الجميّل: جلسة الحكومة الإثنين ميثاقية وعلى "الوطني الحر" الكفّ عن اللغة الطائفية المقيتة

الجميّل: جلسة الحكومة الإثنين ميثاقية وعلى "الوطني الحر" الكفّ عن اللغة الطائفية المقيتة
الجميّل: جلسة الحكومة الإثنين ميثاقية وعلى "الوطني الحر" الكفّ عن اللغة الطائفية المقيتة

أكّد مستشار رئيس الحكومة نجيب ميقاتي الأستاذ فارس الجميل أنّ "الدوائر المختصة في رئاسة الحكومة لم تتبلغ أيّ اعتراضٍ رسمي أو مقاطعة من الوزراء لجلسة الحكومة التي ستُعقد يوم الإثنين المقبل".

وفي حديثٍ عبر قناة الـ"MTV"، اليوم الجمعة، أكّد الجميّل أن "مجلس الوزراء سينعقد للبتّ بقضايا الناس وخصوصاً ملف المستشفيات الذي يُعتبر من البنود المُلحّة جداً من أجل البحث بها".

ورداً على سؤال عن إمكانية أن تتكرّر جلسات الحكومة بعد جلسة الإثنين المقبل، قال الجميّل: "الرئيس ميقاتي أكّد مراراً أنه سيدعو لجلسة حكومية عند الضرورة من أجل تسيير شؤون الدولة والمواطنين".

كذلك، أكد الجميّل في حديثٍ عبر قناة "الجديد" أنّ جلسة الحكومة ميثاقية وستُعقد بحضور ثلثي الأعضاء، وقال: "سيكونُ هناك حضور مسيحي لجلسة الحكومة ويجب الإقلاع عن اللغة الطائفيّة المقيتة التي يلجأ إليها ".

وأضاف: "الدعوة الخاصة بجلسة الحكومة يوم الإثنين جرى توجيهها إلى جميع الوزراء والنّصاب مؤمّن وهناك ملفات مُلحة بحاجة للبتّ بها ولا تتحمل أي ابتزاز".

واعتبر الجميّل أن "من ضرب هو من عطّل جلسات انتخاب رئيس الجمهوريّة"، وتابع: "الحرِي بوزراء الوطني الحر المشاركة بجلسة مجلس الوزراء الإثنين بدلاً من مقاطعتها، والمشاركة في انتخاب رئيس للجمهورية بدل التسبب بالفراغ الرئاسي".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى