الرياشي: الشيعية السياسية بخطر

الرياشي: الشيعية السياسية بخطر
الرياشي: الشيعية السياسية بخطر

رأى عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب ملحم الرياشي، أن “الشيعية السياسية بخطر لأنها لا تتلاءم مع المارونية السياسية والسنية السياسية”.

وأكد في حديث لـ”الجديد”، أن “لا شيء يمنع الحوار مع ولم نجرب”، مشيراً إلى أن “النقطة الجوهرية اليوم هي انتخاب رئيس للجمهورية وبعدها يمكن عقد طاولة حوار لبناني وطني”.

وتابع: “عندما يتفق الموارنة يتم انتخاب رئيس الجمهورية، ولكن التجربة فشلت والاتفاق يمكن أن ينتخب الرئيس لكن لا يبني جمهورية”.

كما شدد الرياشي على أنه “لا يوجد أي تواصل بين القوات اللبنانية والتيار الوطني الحر”، معتبرا أن “خطوة نواب التغيير لا يمكن أن تعطي نتيجة لأنها لا تشبه ، والأفضل أن نتفق على انتخاب مرشح للرئاسة”.

وأردف: “تحول صلاحيات رئيس الجمهورية للحكومة نوع من الفيدرالية”، معتبراً أنه “لافتا إلى أنه “مستحيل يُقسم لبنان والاتجاه الطبيعي في لبنان هو للاتحاد وليس للتقسيم”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى