“حزب الله” أبلغ مراجعيه: الدستور هو الفيصل بين عون وبري.. ولن نتدخل

“حزب الله” أبلغ مراجعيه: الدستور هو الفيصل بين عون وبري.. ولن نتدخل
“حزب الله” أبلغ مراجعيه: الدستور هو الفيصل بين عون وبري.. ولن نتدخل

إشترك في خدمة واتساب

كشفت معلومات أن “” أبلغ من راجعه في موضوع الخلاف الدائر بين رئيس الجمهورية العماد ورئيس مجلس النواب بشأن “مرسوم الضباط”، أنه لن يتدخل، وسيترك الأمر للحل من خلال الوسائل الدستورية التي يجب أن تعتمد، وفي أن يأخذ كل طرف حقه.

وأكد “حزب الله”، وفق معلومات صحيفة “السياسة” الكويتية، أن الدستور هو الفيصل في حل الخلاف الذي يجب ألا يؤثر على التسوية السياسية القائمة وعلى الوضع في البلد، وبما يضمن إبعاد المؤسسة العسكرية عن الخلافات السياسية في البلد، لتقوم بدورها في حفظ الأمن والإستقرار، وكي لا تتأثر بالتجاذبات القائمة بين القيادات السياسية.

وعُلم أن الحزب ليس قلقاً بشأن النتائج التي قد تترتب عن الخلاف بين عون وبري ، لأنه يرى أنه سيجد طريقه إلى الحل في نهاية المطاف، باعتبار أن ليس في وارد الرئاستين الأولى والثانية تصعيد الأمور أكثر، وبالتالي فإن ما يجري رسائل بين الفريقين، لن تتجاوز حدودها المرسومة، ولا نية لأخذ الأمور إلى مكان آخر، من شأنه أن يترك تداعيات سلبية على الوضع الداخلي، خصوصاً أن “حزب الله” يهمه بقاء الإستقرار وعدم تعريض السلم الأهلي لأي مخاطر جديدة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الرئاسة التركية: صبرنا نفذ حيال ممارسات نظام الأسد
التالى فرعية الادارة تابعت درس اقتراحات قانون القضاء العدلي