الشامسي: الصحافة الرصينة انطلقت من بيروت الى العالم 

الشامسي: الصحافة الرصينة انطلقت من بيروت الى العالم 
الشامسي: الصحافة الرصينة انطلقت من بيروت الى العالم 

أشار سفير الامارات الى “أننا عرفنا ساحة ومنارة للحريات الإعلامية، وللمؤسسات المسؤولة، وللصحافة الرصينة التي انطلقت من الى دول الجوار والعالم لتنشر الممارسة المهنية الحقيقية”.

وقال الشامسي خلال ندوة بعنوان “دور الاعلام في مكافحة التطرف” في الجامعة الاميركية في بيروت: “لسنا هنا لنحاكم أي جهة بتهمة خرق هذه الصورة الزاهية، ولا لنتهم أحداً باستغلال الوضع الصعب للصحافة اللبنانية ليوظفها في خدمة أهداف مشبوهة، بل نحن هنا لنناقش ما هو أهمّ وأعمق. نتفق جميعاً على ان الجهات المتطرفة سعت ونجحت في تحويل بعض الاعلام الى منصات لترويج أفكار التضليل، واستقطاب الشباب الى منزلقات مؤذية مع كل ما يترتب على ذلك من تداعيات مضرة بالمجتمعات”.

ولفت الى “أن الوضع يزداد خطورة مع تسخير البعض لمنصات إعلامية تحرّض على الكراهية، وتشكّل منابر للجماعات المتطرفة، فنحن نواجه فكرا لا تقل مسؤوليته عن مسؤولية العنف المرتكب باسمه، لذلك كانت في مقدمة الدول التي تتصدى للتطرف والإرهاب فكريا وأمنيا”.

وشدد الشامسي على “أن قيمنا في هذا الشأن ثابتة ولا تتغير، وأن سياساتنا بالتصدي لكل من يدعم العنف والكراهية لا تفرق بين جماعة أو دولة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى