الأمور حكومياً تراوح مكانها بسبب تعنت “حزب الله”

الأمور حكومياً تراوح مكانها بسبب تعنت “حزب الله”
الأمور حكومياً تراوح مكانها بسبب تعنت “حزب الله”

استبعدت أوساط لبنانية في حديث لصحيفة “العرب” اللندنية أن يكون تفاؤل رئيس الجمهورية ، بشأن حل التعقيدات التي تحيط بتشكيل الحكومة، نتيجة معطيات جديدة حول التسويات التي تتم من وراء الستار، مشددة على أن الأمور تراوح مكانها بسبب تعنت وسعيه لفرض حقيبة لحلفائه ممن باتوا يعرفون بسنة حزب الله، وهو أمر يرفضه رئيس الحكومة المكلف .

وتقول مصادر سياسية إن الحريري يعارض أيضا وجود أي منهم في الحكومة تحت أي ظرف من الظروف.

واشار مراقبون إلى أن حزب الله يلجأ إلى التصعيد في تصريحاته مع للهروب من إحراجات تشكيل الحكومة وتجنب النقد الذي قد يتعرض له بسبب تعطيل جهود الحريري في إنهاء الأزمة الحكومية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى