“اللبنانية” للعقارات: لصيانة البنى التحتية تفاديا للانهيارات

“اللبنانية” للعقارات: لصيانة البنى التحتية تفاديا للانهيارات
“اللبنانية” للعقارات: لصيانة البنى التحتية تفاديا للانهيارات

ناشدت الهيئة اللبنانية للعقارات المؤسسات العامة والبلديات إتمام الصيانة الكاملة وبوجه السرعة للبنى التحتية ومكامن ترسبات المياه المحيطة بالابنية والشوارع والجسور، كما ذكرت أصحاب الابنية وخصوصا القديمة منها، بضرورة إجراء الصيانة الفورية المطلوبة للأبنية بالاشتراك مع المستأجرين، بغية تفادي دخول الرطوبة والمياه الى الأساسات، والتي يمكن أن تؤدي الى تصدعها وتعرضها للإنهيار.

وناشدت الهيئة “المديرية العامة لقوى الامن الداخلي بالتشدد في عدم السماح بوضع اللوحات الالكترونية والتي لا تراعي الشروط الدولية للسلامة، إن كان في موقعها الجغرافي أو في محتويات المادة الاعلانية، والتي يمكن أن تحجب إشارات وإرشادات السير، أو أن تؤدي إلى تشتت النظر، وبالتالي إلى وقوع الحوادث المؤسفة للمواطنين”.

وطالبت الهيئة من جميع الوسائل الاعلامية، ومواقع التواصل الاجتماعي، بضرورة تفعيل دور التوعية والتوجيه للمواطنين، وذلك لمعرفة كيفية التصرف في حال حدوث فيضانات أو تسرب للمياه، والابتعاد عن اللافتات الاعلانية الكبيرة في الشوارع، وذلك في حال وجود العواصف والرياح القوية، وأخذ إحتياطات السلامة اللازمة، وتوضيح إلارشادات الخاصة بالحماية والحذر في حال حدوث أي أمر طارئ.

وشددت على “ضرورة دعم الدور الرقابي على البناء، والتأكد من المواد الأولية المستخدمة، من صلاحية، ونوعية، ومتانة، وتفادي الغش والتشديد على رقابة استيرادها واخضاع العينات المستخدمة الى الفحوصات المخبرية الملائمة، وذلك حرصا على السلامة العامة لجميع المواطنين وتفاديا للانهيارات المؤسفة، كالإنهيار الجزئي الذي وقع اليوم لأحد الأبنية في مدينة عاليه أو الإنهيار لحائط الدعم الذي وقع على اوتوستراد شكا”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى