عاصفة قوية ضربت البقاع خلفت وراءها اضرارا

شهدت منطقة البقاع الشماليل يل الاربعاء عاصفة قوية اشتدت معها الرياح لتخلف اضرارا في الممتلكات وأعمدة الانارة وخيم النازحين وتسببت باعطال في شبكات الكهرباء.

ففي عرسال، تساقطت الثلوج وسجل انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة، ما تسبب بصعوبة في التنقل داخل شوارع البلدة، وقد عملت فرق تابعة للبلدية على فتح الطرق، وقامت فرق الكوارث التابعة للصليب الأحمر بتقديم المساعدة لمخيمات النازحين التي غطتها الثلوج.

وفي القاع، سجلت العاصفة اضرارا في مخيمات النازحين، حيث اقتلعت عددا من الخيم، وأصيب عدد آخر بأضرار.


وشهدت مشاريع القاع سيولا وسجلت اضرارا في الطرق الفرعية والمزروعات وشبكات الري، واقتلعت الرياح عددا من أعمدة الانارة على طريق القاع الهرمل جرى العمل على رفعها.

وتفقد البلدة ليلا رئيس بلديتها بشير مطر وأجرى اتصالات تم معها إيواء النازحين وتقديم المساعدة اللازمة لهم بالتعاون مع الصليب الاحمر والمنظمات الإنسانية.

كما تساقطت الثلوج جرود الهرمل مما ادى إلى عزل بعض القرى، وتبقى طريق الهرمل سير الضنية وطريق الشربين مرجحين مقطوعة لتراكم الثلوج، وطريق القصر القبيات سالكة بصعوبة لتشكل الجليد، وسجل ارتفاع ملحوظ في منسوب نهر العاصي .

وتابع قائمقام الهرمل طلال قطايا الوضع بالتواصل مع البلديات والأجهزة الأمنية فيما وضعت فرق الإسعاف التابعة للصليب الأحمر والدفاع المدني بحالة جهوزية، فيما سجلت حركة مرور خجولة في الأسواق وتعطلت الدراسة في سائر المدارس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى