عون: لتعزيز العلاقات بين لبنان والبوسنة والهرسك

عون: لتعزيز العلاقات بين لبنان والبوسنة والهرسك
عون: لتعزيز العلاقات بين لبنان والبوسنة والهرسك

أشاد رئيس الجمهورية بالعلاقات القائمة بين والبوسنة والهرسك، داعيا الى تعزيزها في المجالات كافة، “لا سيما على الصعيد السياحي، خصوصا وان نحو 7000 لبناني يقومون سنويا بزيارة حج الى مدينة ميديوغورية مرورا بالبوسنة والهرسك”.

وأمل عون، خلال استقباله وزير خارجية البوسنة والهرسك ايغور شرناداك، “ان يتم تعزيز العلاقات الثنائية والاقتصادية والتجارية”. كما شكر رئيس الجمهورية البوسنة والهرسك على دعمها الدائم للبنان في مختلف المحافل الدولية.

من جهته، شدد الوزير البوسني على الاهمية التي يوليها لزيارته الى لبنان، “وهي الاولى على هذا الصعيد للبنان، منذ اقامة العلاقات الديبلوماسية بين البلدين في العام 1995”. وقال: “نحن نتطلع الى ان تكون زيارتنا اليوم نقطة انطلاق لتعاون جديد ومثمر بين البلدين”.

وقال: “ان كلا من لبنان والبوسنة والهرسك يعيشان وسط منطقة تعاني من الاضطرابات، وقد حصلنا على حصتنا من الحروب التي دفعنا ثمنها معاناة كبرى في الماضي. لكن خبرتنا المشتركة تدل على ان الشعوب الغنية بتنوعها قادرة على العيش بسلام وبناء وطن موحد”.

واضاف: “ان لبنان وطن نادر حيث لا ينظر إلي البعض بطريقة غريبة عندما أشرح لهم النظام السياسي الذي تعرفه بلادنا. والتمسك بالسلام والاستقرار لدينا هو الذي سيقربنا الى بعضنا البعض اكثر فاكثر. وانا واثق ان التجربة اللبنانية في اعادة اعمار الحجر والانسان ستكون نقطة اساسية في توطيد علاقاتنا الثنائية، الى جانب توطيد العلاقات الاقتصادية والسياحية، وتوسيع مروحة المشاريع الانتاجية المشتركة”.

وأكد عون بدوره، “ان بناء السلام بين الدول والشعوب يجب ان ينمو، ومن اجل ذلك تقدمت في الامم المتحدة بمشروع انشاء “اكاديمية الانسان للتلاقي والحوار”، في لبنان، الوطن المتعدد الثقافات والاديان والاتنيات، ما يوطد العلاقات الدولية والانسانية ويشكل دربا من دروب التقارب ونبذ الحروب”، طالبا “دعم البوسنة والهرسك لهذا المشروع، والتصويت الى جانبه في الامم المتحدة قريبا”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى