الجميل للذين أوصلوا عون إلى الرئاسة: لماذا لا تسلمونه سلاحكم؟

الجميل للذين أوصلوا عون إلى الرئاسة: لماذا لا تسلمونه سلاحكم؟
الجميل للذين أوصلوا عون إلى الرئاسة: لماذا لا تسلمونه سلاحكم؟

توجّه رئيس حزب “الكتائب” إلى “الذين أوصلوا رئيس الجمهورية إلى الرئاسة” سائلا: بما أنكم تثقون بالرئيس لماذا لا تسلمونه سلاحكم؟”.

وأضاف، في كلمته في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر العام الـ31 للحزب: “لدينا رمز هو الشهيد الرئيس بشير الجميل الذي علمنا أن نقول الحقيقة ومشروعه كان حل الميليشيات فور انتخابه رئيسا للجمهورية وأولها “القوات اللبنانية”، متابعا: “الكلام عن يندقية المقاومة أسقطت كل الحجج والهروب من المسؤولية التي تحدث عنها “الكتائب”.

وأردف: “نمر بمرحلة مفصلية في تاريخ في ظل الضياع وانهيار القيم والأخلاق والفوضى والصراع على السلطة والتعطيل، فالسيادة اللبنانية منتقصة بوجود سلاح غير شرعي يجرّ لبنان إلى صراعات وعداوات، فلا يمكن بناء دولة مستقرة إن لم يكن الشعب متساوي أمام القانون والقضاء”، وجازما: “لا شراكة مشروطة عن التخلي عن سيادة لبنان وحريته”.

وأضاف: “أكرر كلام الوزير الشهيد بيار الجميل لأقول “هددونا وبعدن بهددونا ومين قال ما منعشق التهديد”، وقال: “سنستمر ولو كنا وحدنا والتهويل لن يخيفنا”.

وشدد على أن “ ليس ساحة مباهة ولن نسمح بتحويله لدكانة”.

ولفت إلى أن “الجميع يفكّر بأولاده ومستقبل عائلته واستوعبنا خطورة الوضع الذي نمر به فوجدنا أن لبنان بدأ كجنّة وأصبح منهارا على كل الأصعدة، ففي كلّ مرة تصل فئة لبنانية إلى السلطة يتوحّد الآخرون للانقضاض عليها ويتمّ جلب التدخلات الخارجية “لإزاحة فلان من السلطة ونأتي محلّه”.

وختم: حياد لبنان هو الذي يحافظ على الاستقرار ويحميه من التدخل الخارجي”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى