جابر: لبنان ينزُف بشدة

جابر: لبنان ينزُف بشدة
جابر: لبنان ينزُف بشدة

أكد النائب ياسين جابر أن الإصلاح هو عنوان المرحلة المقبلة، ولاسيما بعد جلسة الثقة التي تحدث فيها أكثر من خمسين نائباً عن ضرورة وقف الفساد، مشدداً على أن بدء عملية الإصلاحات ليس خياراً وإنما أصبح أمراً ملزماً، ورأى أن الوقت ليس لمصلحتنا والتأخير في انجاز الإصلاحات سينعكس سلباً علينا، واصفاً بالرجل المريض الذي ينزف بشدة على شفير الموت.

وفي حديث عبر إذاعة “صوت لبنان – الضبية”، حذر جابر من انهيار الدولة في حال الاستمرار بطريقة الحكم التي كانت سائدة، داعياً الى فصل المرحلة الحالية وما تحتاجه من خطوات عملية عن المرحلة السابقة ومحاسبة المسؤولين عنها.

واعتبر جابر أن أجهزة الإنذار الدولية تقرع لتحذير لبنان من الاستمرار في السير نحو الهاوية، ودعوته الى خلق فرصة حقيقية للخروج من المأزق الراهن، مشيراً الى أن المرحلة المقبلة يجب أن تُبنى على أمرين: الحكم الرشيد وحكم القانون لأن الإصلاح يبدأ أولاً بتطبيق القوانين.

وإذ طالب الحكومة بتطبيق شعارها والعمل على استعادة ثقة الناس من خلال اقران الأقوال بأفعال، شدد جابر على أنه لا مكان للترف السياسي في بلد مديون بأرقام خيالية، مؤكداً أن مجلس النواب سيستعيد دوره الرقابي من الآن فصاعداً وسيراقب العمل الحكومي عن كثب.

ورأى جابر أن ما يحصل من عمليات توظيف عشوائية تحت ذريعة موافقة مجلس الوزراء، يضرب بعرض الحائط كل القوانين والأصول، لافتاً الى أن ادخال أي موظف ثابت أو متعاقد الى مؤسسات الدولة يجب أن يستوفي ثلاثة شروط: وجود حاجة وشغور، تأمين اعتماد في الموازنة ونجاحه في مباراة مجلس الخدمة المدنية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى