كتب من مصلحة الليطاني عن نوعية مياه بحيرة القرعون

كتب من مصلحة الليطاني عن نوعية مياه بحيرة القرعون
كتب من مصلحة الليطاني عن نوعية مياه بحيرة القرعون

وجّهت المصلحة الوطنية لنهر الليطاني كتبًا إلى كل من مؤسسة مياه الجنوبي ومجلس الجنوب وبلدية سحمر حول متابعة نوعية المياه الوافدة من مفيض بحيرة القرعون نحو الحوض الأدنى لنهر الليطاني، كون تلك الجهات تستثمر جزءًا من مياه النهر، سواء عند محطة الطيبة مع ما تتضمنه من معالجة بواسطة التكرير، أو عند نبع عين الزرقا.

وأشارت المصلحة، في كتابها، إلى أنها “باشرت بأخذ العينات للمياه المتدفقة إلى البحيرة والخارجة من المفيض”، مضيفةً أنها “ستباشر بأخذ العينات من المياه المتدفقة في الحوض الأدنى فور وصول المياه المصرفة من مخرج المفيض إلى نقاط الاعتيان المفترضة في كل من عين الزرقا والخردلي ومحطة الطيبة والقعقعية والزرارية والقاسمية، علمًا أن تلك العينات يجري أخذها وفحصها بالتنسيق مع المركز الوطني لجودة الدواء والغذاء والماء والمواد الكيميائية في الجامعة اللبنانية.”

ولفتت المصلحة إلى أنها “ستودع نتائج التحاليل إلى الجهات المستثمرة فور توفرها، لاتخاذ القرارات المناسبة”.

كما لفتت المصلحة إلى انتهاء أعمال تجديد وتركيب معدات وأجهزة تحريض مولدات معمل عبد العال، ومعاودة الإنتاج بتاريخ 9 آذار 2019.

وأعلنت المصلحة، في بيان آخر، أن “الفرق الفنية في شركة andritz النمساوية قامت بتركيب معدات وأجهزة تحريض المولدات والحماية الجديدة وفحصها، بموجب العقد الموقع بين الشركة ومجلس الإنماء والإعمار، المتعلق بتحديث المولد رقم 1 والمولد رقم 2”.

وأشارت إلى أن “هذه الاشغال ستشكل تحديث وتجديد لمعمل عبد العال ولزيادة في قدرته الإنتاجية”، وأكدت أنها “ستباشر أعمال التجارب الثلثاء وسيبدأ العمل بتشغيل المولد وإعادته للاستثمار بكامل طاقته الإنتاجية أي بقوة 18 ميغاوات، بتاريخ 9 آذار 2019”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى