قيومجيان لساترفيلد: لتدخّل واشنطن لإعادة النازحين

قيومجيان لساترفيلد: لتدخّل واشنطن لإعادة النازحين
قيومجيان لساترفيلد: لتدخّل واشنطن لإعادة النازحين

التقى مُساعد وزير الخارجية الأميركي ديفيد ساترفيلد الثلثاء، رئيس الحكومة ، رئيس حزب “الكتائب” النائب سامي الجميّل، ورئيس الحزب “التقدمي الاشتراكي” .

وهو كان التقى مساء الاثنين على عشاء بعيد من الأضواء، دعاه إليه مستشار رئيس حزب “القوات اللبنانية” للعلاقات الخارجية إيلي خوري، وزراء “القوات” الأربعة غسان حاصباني، ريتشارد قيومجيان، مي شدياق، كميل بو سليمان، إضافة الى الوزيرة فيوليت الصفدي وشخصيات.

وأكد قيومجيان لـ”الجمهورية” أنّ اللقاء كان اجتماعياً – سياسياً، وقد حضرت كل الملفات خلاله وأبرزها الوضع في المنطقة عموماً، وفي خصوصاً، والوضع الداخلي بكل تشعّباته إضافة الى الوضع الإقتصادي”.

ولفت الى أنّ “ساترفيلد كان مستمعاً، وأراد التعرّف الى الوزراء الجدد وتبادل الأفكار معهم، وإستغلّينا المناسبة وقدمنا له خطة “القوات” لعودة النازحين السوريين التي أعلنت عنها، وشدّدنا أمامه على ضرورة تدخّل واشنطن لإعادة النازحين، وعلى الدور الذي يجب أن تؤدّيه في هذا الشان، وقدّ أكّد انّ بلاده مهتمة بمساعدة ”.

وأوضح قيومجيان أنّ “التواصل مع ساترفيلد هو في سياق التواصل مع كل مبعوث يأتي الى لبنان، خصوصاً انّ “القوات” هي قوة سيادية بامتياز، وكذلك إصلاحيّة. وقد ركّز ساترفيلد على ضرورة أن تنجح الحكومة الجديدة في مهماتها، وتجري الاصلاحات الضرورية اللازمة وتنقذ الوضع الإقتصادي.

كذلك أكّد موقف بلاده الداعم للدولة اللبنانية والجيش اللبناني، وأنها تقوم بكل ما بوسعها من أجل مساعدة لبنان على النهوض من أزماته.

وأشار الى أنّ “الموقف الأميركي لم يتغيّر بالنسبة الى و”” ويأتي في سياق الموقف الذي أبلغته السفيرة الاميركية إليزبيت ريتشار الى الرئيس سعد الحريري”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى