وزير ألماني: سنعمل مع لبنان لضمان تحمل الأسد مسؤولية النازحين

وزير ألماني: سنعمل مع لبنان لضمان تحمل الأسد مسؤولية النازحين
وزير ألماني: سنعمل مع لبنان لضمان تحمل الأسد مسؤولية النازحين

أكد وزير الدولة في الخارجية الالمانية نيلز آنين “العمل مع الحكومة اللبنانية لضمان ان يتحمل الرئيس السوري مسؤولية النازحين السوريين وان تكون الظروف متوفرة لكنها ليست كذلك الآن”.

وكان آنين قد زار وزير الخارجية والمغتربين ، برفقة سفير جورج بيرغلين، وتم البحث في برنامج الحكومة والتحديات الاقتصادية. واجرى الجانبان جولة افق حول الاوضاع السياسية في المنطقة بما ذلك ازمة النازحين.

وقال نيلز بعد الاجتماع: “لقد عقدنا لقاء وديا ومثمرا مع الوزير باسيل بعدما استقبلنا رئيس الجمهورية ، وشددنا على اهمية التعاون بيننا وهو يعود لسنوات عدة، وكان فعالا في الاوقات الحساسة، ونحن على استعداد لمواصلة هذا التعاون على صعيد “اليونيفيل” وعلى المستويات السياسية، وتلك المتعلقة بالوضع الاقليمي. وشددت على اننا مسرورون لولادة الحكومة وتناولنا المشاريع التي يمكن تنفيذها في والمتصلة بتطبيق اتفاق “سيدر” ونأمل كمجتمع دولي ان نساهم في ازدهار لبنان”.

وعن عودة النازحين، اثنى نيلز على “استضافة لبنان الاستثنائية لهم نظرا للكثافة السكانية”، وقال: “كما ان المانيا تستضيف عددا من السوريين، لذا لدينا مشاورات وثيقة حول هذا الموضوع، ونريد ان نرى الظروف في مواتية للسوريين لاتخاذ قرار العودة. والقواعد الدولية واضحة جدا في هذا الخصوص، ونحن سنعمل مع الحكومة اللبنانية لضمان ان يتحمل الرئيس السوري بشار الاسد، هذه المسؤولية وان الظروف متوفرة ولا اظن انها كذلك الآن”.

واستقبل الوزير باسيل، سفير الكويت في زيارة تهنئة بتشكيل الحكومة، وجرى البحث في الاوضاع في المنطقة.

كما بحث الوزير باسيل مع رئيس “الجمعية اللبنانية لتراخيص الامتياز” يحيى قصعة، التحديات التي تواجه الجمعية وسبل تطوير “الفرانشايز” لايصاله الى العالم واستضافة لبنان المجلس العالمي ل”الفرانشايز” في العام 2020 ومشاركة الجمعية في معرض “الفرنشايز” في الشهر المقبل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى