ازالة تعديات على الاملاك العامة عند ضفاف نهر الجوز في كبا- البترون

ازالة تعديات على الاملاك العامة عند ضفاف نهر الجوز في كبا- البترون
ازالة تعديات على الاملاك العامة عند ضفاف نهر الجوز في كبا- البترون

أزالت بلدية كبا في منطقة البترون خيم النازحين السوريين من عدة أماكن في البلدة، بناء على قرار المجلس البلدي بعد التعديات التي طالت الاملاك العامة ومجرى نهر الجوز وقطاعي الكهرباء والمياه.

وتم تنفيذ القرار البلدي بإشراف وحضور محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا وبمؤازرة أمنية من عناصر جهاز أمن الدولة وفي حضور ممثلة وزارة الداخلية رندى حبيش، رئيس بلدية كبا جرجي دعبول وأعضاء المجلس البلدي بالاضافة الى وفد من مفوضية الامم المتحدة السامية لشؤون .

وقال نهرا: “منذ أكثر من ستة أشهر والبلدية إتخذت قرارا بإزالة هذه المخالفات ونحن نؤمن لها المؤازرة لأن الوضع لم يعد يحتمل بيئيا وصحيا، وأهالي المنطقة يعانون ويشكون والتعديات التي أزيلت اليوم وهي جزء أولي وستستكمل الحملة خلال الايام القليلة المقبلة بعد التنسيق مع الشؤون الاجتماعية، وقد أعطينا مهلة عشرة أيام للمعتدين من أجل ترتيب أمورهم وسنعمد الى إزالة المخالفات، وكما قلنا بالتنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعية ليصار الى تأمين اماكن بديلة لهم”.

وأضاف: “النهر يتعرض لكارثة بيئية وخاصة بعد رمي النفايات ومياه الصرف الصحي فيه، بالاضافة الى الازعاج الذي يسببه النازحون، لذلك نحن اليوم نعمل على تنظيف المنطقة من المخيمات العشوائية غير الصحية وغير البيئية وغير القانونية، وعمد بعض اللبنانيين على استغلال موجة اللجوء الكثيف، فاستثمروا المباني القديمة التي أنشئت في زمن التعديات والفوضى، بهدف تأجيرها للاجئين السوريين، وقد لاقى هذا الامر إقبالا من هؤلاء، وأنشأ هؤلاء عشرات الخيم من الإسمنت والحديد والخشب والنايلون بطريقة غير قانونية وصحية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى