قماطي: لماذا استثناء الغريب من مؤتمر بروكسل؟

قماطي: لماذا استثناء الغريب من مؤتمر بروكسل؟
قماطي: لماذا استثناء الغريب من مؤتمر بروكسل؟

استغرب وزير الدولة لشؤون مجلس النواب محمود قماطي “تدخل الخارج في تحديد من يمثل في مؤتمر بروكسل الدولي المخصص للبحث في قضية النازحين السوريين، ووضع فيتو على وزير شؤون النازحين في مؤتمر يعنى بشؤون النازحين”.

وسأل، في حفل افتتاح “مركز بلدية حارة حريك للتوجيه والإرشاد الأسري”: “لماذا استثناء وزير الاختصاص من مؤتمر هو من صلب عمله ووزارته؟!”،  مؤكدا أنه “لا يجوز لأي جهة التدخل في شؤون لبنان الداخلية وأن تضع فيتو على وزير في الحكومة اللبنانية ولا نسمح لها أن تفرض علينا ذلك، فالوزير بعد تعيينه يمثل كل لبنان واللبنانيين ولا يعود يمثل فئة أو حزب بعينه”.

أقيم في مركز التنمية المحلية المستدامة لبلدية حارة حريك، برعاية

ولفت إلى “المخاطر التي تستهدف شبابنا، وبخاصة وتأثيرها الكارثي إضافة إلى وسائل العولمة والتواصل الاجتماعي بما فيه من إيجابيات والكثير من الشر والخطورة”، مؤكدا “أهمية الحفاظ على الأسرة التي تمثل نواة المجتمع”.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى