قايد صالح: خروج الجزائر من الأزمة يقتضي التمسك بالدستور

قايد صالح: خروج الجزائر من الأزمة يقتضي التمسك بالدستور
قايد صالح: خروج الجزائر من الأزمة يقتضي التمسك بالدستور

شدّد قائد أركان الجزائري، أحمد قايد صالح، اليوم الاثنين، على أن حل الأزمة الحالية يكمن في إجراء الانتخابات الرئاسية، وانتهاج أسلوب الحوار الجاد بين الأطراف السياسية.

ولدى زيارته إلى الناحية العسكرية الثالثة ببشار جنوبي غربي الجزائر، شدد قايد صالح على "التمسك الشديد بالمخارج القانونية والدستورية لحل الأزمة التي تمر بها الجزائر"، معتبراً أن "مفاتيح هذه الأزمة موجودة لمن تتوفر فيهم شميلة الإيثار، أي التخلي عن كافة دروب الأنانية الشخصية والحزبية".

وأكد قايد صالح أن "الأولوية الآن هي الإسراع والتعجيل في انتخاب رئيس الجمهورية في الأوقات والآجال المتاحة دستوريا والمقبولة زمنيا".

وأشار إلى "بعض أتباع المغالاة السياسية والإيديولوجية الذين يعتبرون أن الانتخابات هي خيار وليست ضرورة"، معتبراً أن "ذلك هو قمة التناقض الفكري والسياسي، فأي ديمقراطية دون انتخابات حرة ونزيهة؟.. إلا إذا كانت الديمقراطية تعني الانغماس في مستنقع التعيين".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صورة لـ'حفتر' تشغل رواد 'تويتر'.. يرتدي بدلة عسكرية تركية؟



 

ميدتاون سكاي العاصمة الجديدة midtown sky new capital