فلسطين | فتح توجه تهم فساد لحماس في قطاع غزة

فلسطين | فتح توجه تهم فساد لحماس في قطاع غزة
فلسطين | فتح توجه تهم فساد لحماس في قطاع غزة


لارا أحمد -

بالأمس، نشرت حركة التحرير الفلسطيني فتح في موقعها الرسمي اتهامات مباشرة لحركة حماس، غريمها السياسيّ التقليدي. وحسب ما ورد في الموقع، اتهمت فتح قيادات حماس بالفساد المالي وسوء إدارتها للموارد المتوفرة لديها. 

أكّدت فتح فيما نشرته أنّ 7% فقط من الأموال المرصودة لعموم سكان قطاع غزّة تصل لمن يحتاجها فعلاً، وأن البقية المتبقية يقع توزيعها على المقرّبين من الحركة ويقع التصرّف فيها بطريقة مشبوهة. يُعاني قطاع غزّة الآن بسبب الحصار وبسبب فيروس كورونا الذي ضاعف معاناة الشعب الفلسطيني بالقطاع، وينتظر غالبيتهم الآن حلولاً عمليّة للمشاكل الاقتصادية والاجتماعية المتراكمة.

شخصيات مقرّبة من الرئيس الفلسطيني عبّرت عن غضبها الشديد من هذه الممارسات اللامسؤولة خاصّة في هذا الظرف الإنسانيّ الصعب. وقد لوّح مسؤولون آخرون بأنّ هذه الممارسات ليست جديدة على بعض المسؤولين التابعين لحركة حماس، إلا أنّ هذا الظرف بالذات يقتضي الشعور بمسؤولية مضاعفة، والإحساس بمعاناة سكان .

هناك حساسيّة واضحة بين حماس وفتح، تضاعفت بعد إعلان الحكومة الإسرائيلية الجديدة عن عزمها المضيّ في مشروع الضمّ. كيف ذلك؟ تقترح حماس نفسها ضمن الأطياف السياسية التي تريد التصدّي لهذا المشروع، لكن من خلال القيام بهجمات مسلّحة عنيفة في الضفة الغربية. إلا أنّ فتح لا تثق في حماس اليوم لأنها لا زالت تذكر ما حدث قبل 14 سنة حين هاجمت حماس قطاع غزة وافتكته بالقوة المسلحة تاركة وراءها عشرات الضحايا. 

لا يمكن بأي وجه من الوجوه تبسيط العلاقات التي تجمع فتح بحماس واختزالها تحت شعار "المقاومة". لكل فصيل فلسفته الخاصة وزاوية نظره، كما أنّه من الصعب على منظمة التحرير الفلسطيني أن تنسى ما فعلته حماس في غزة، لذلك تأخذ حذرها اليوم منها، خشية أن تثق في حماس مرة أخرى ويتكرر الأمر ذاته لكن هذه المرة في الضفة الغربية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى