الانتقال لسكن جديد يزيد فرص ولادتكِ المُبكرة.. كيف؟

الانتقال لسكن جديد يزيد فرص ولادتكِ المُبكرة.. كيف؟
الانتقال لسكن جديد يزيد فرص ولادتكِ المُبكرة.. كيف؟

كشف باحثون أميركيون في جامعة واشنطن بسياتل أن الحوامل اللواتي ينتقلن لسكن جديد في أول 3 أشهر من الحمل يكنَّ أكثرعرضةً لوضع أطفالهن قبل الأوان المحدد لهم بنسبةٍ تصلُ لـ 42 %.

كما وجد الباحثون بدراستهم التي انطوت على أكثر من 14 ألف امرأة، أنَّ انتقال الحوامل من سكنٍ لآخر في بداية أشهر الحمل أمرٌ يزيد من خطر انخفاض الوزن عند الولادة بنسبة 37%.


وكانت دراساتٌ سابقة وجدت أنَّ شعور الحوامل بضعفٍ في وقتٍ مبكرٍ من الحمل أمرٌ يلحق ضررًا أكبر بالطفل الذي لم يولد مقارنةً بما تواجهه أمه في وقتٍ لاحق.

ونوّه الباحثون في الدراسة الجديدة إلى أنه وبالإضافة لما يسببه الانتقال لسكنٍ جديد من إجهادٍ وضغطٍ عصبي بالنسبة للمرأة الحامل، فإنها تتضرر أيضًا نتيجة الإجهاد البدني بسبب الحركة، إضافةً لاضطراباتِ الرعاية الصحية عند الانتقال لمنطقةٍ سكنيةٍ جديدة، وهو ما لا تنتبهُ إليهِ الكثيرات في أشهرِ حملهن الأولى.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى