هل يساعد سم نحل العسل في محاربة سرطان الثدي؟

هل يساعد سم نحل العسل في محاربة سرطان الثدي؟
هل يساعد سم نحل العسل في محاربة سرطان الثدي؟

كشف علماء أستراليون ان سم نحل العسل نجح في القضاء على بعض خلايا سرطان الثدي في تجربة داخل المعامل.

واستخدم السم ضد نوعين من يصعب علاجهما: سرطان الثدي الثلاثي السلبي وسرطان الثدي إيجابي البروتين HER2.

وَوُصِف الاكتشاف بأنه “مثير”، ولكن العلماء أكدوا ضرورة إجراء المزيد من الاختبارات.

ويُذكر أن سرطان الثدي هو أكثر السرطانات شيوعاً، إذ يصيب النساء في مختلف أنحاء العالم.

وتستطيع آلاف العناصر الكيميائية القضاء على خلايا سرطانية في بيئة مختبرية، ولكن العلماء يقولون إن القليل منها يمكن أن يصبح علاجا يستخدم مع البشر.

وتوصلت الأبحاث سابقا إلى أنه سم النحل ينطوي على خصائص مضادة لأنواع أخرى من السرطان مثل سرطان الجلد.

ونُشِرت الدراسة، التي أجراها معهد هاري بيركينز للأبحاث الطبية في منطقة أستراليا الغربية، في مجلة “نيتر بريسيزن أونكولوجي” (علم الأورام الدقيقة في الطبيعة)، وهي مجلة متخصصة في نشر الأبحاث العلمية.

دراسة طبية تكشف طريقة جديدة لعلاج سرطان الثدي
ما الذي وجده الباحثون؟
تم اختبار السم المأخوذ من أكثر من 300 نحلة عسل ونحلة طنانة.

وقالت سيارا دوفي، وهي باحثة دكتوراه تبلغ من العمر 25 عاما وترأست الفريق الذي أنجز الدراسة، إن مستخلصات عسل النحل “قوية للغاية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى