وترة المريء: الأسباب والأعراض والتشخيص والعلاج

وترة أو حلقات المريء عبارة عن طيات غشائية رقيقة من الأنسجة تتشكل في المريء. قد يستخدم المهنيون الصحيون كلا المصطلحين «وترة» و«حلقات» للإشارة إلى نفس البنية. هذه البنية تجعل المريء أضيق وتسده كليًا أو جزئيًا.

المريء عبارة عن أنبوب عضلي يصل الفم والحلق بالمعدة، يمكن أن تتشكل الوترة أو الحلقات في أي مكان من المريء لكنها أكثر شيوعًا في الجزء العلوي من المريء الأقرب إلى الحلق.

يمكن أن تجعل وترة المريء بلع الطعام أكثر صعوبةً، وفي حالات أخرى لا تسبب أي أعراض ملحوظة.

ليس من الواضح بالضبط ما الذي يسبب وترة المريء. بالرغم من أنها نادرة، فإنها على الأرجح تحدث عند الأشخاص الذين لديهم حالات مَرضية معينة، مثل فقر الدم بعوز الحديد.

اقرأ المزيد لتعرف أكثر حول الأعراض والأسباب والعلاجات الخاصة بوترة المريء.

الأعراض

العلامة الأكثر شيوعًا لوترة المريء هي صعوبة في بلع الأطعمة الصلبة، وهذا ما يسمى عسرة البلع (صعوبة البلع) Dysphagia.

عسرة البلع هي عَرَض لعدد من الحالات الأخرى، لكن كونك تعاني من عسرة البلع لا يعني بالضرورة أن يكون لديك وترة مريء.

يمكن أن تجعلك وترة المريء تشعر أنك على وشك الاختناق عندما تبتلع الطعام. في حالات أخرى، تجعل من الصعب ابتلاع مواد أخرى، مثل الحبوب والسوائل.

قد تتوضع الأطعمة المبتلعة مثل اللحوم أو الخبز في الوترة (التضيق) ما يخلق إحساسًا بأن لديك شيئًا عالقًا في صدرك وقد تسعل لمحاولة طرد الطعام.

وجود صعوبات في البلع يمكن أن يجعل من الصعب تناول ما يكفي من الطعام، لذلك ترتبط عسرة البلع عادةً بفقدان الوزن.

أعراض وعلامات أخرى مرتبطة بوترة المريء:

  •  تشققات حول زاوية الفم.
  •  التهاب اللسان.
  •  ارتجاع بلعومي أنفي.

الأسباب الشائعة

سبب وترة المريء غير معروف، قد تتشارك عدة عوامل في إحداثها. تُورث وترة المريء، أو تنتقل وراثيًا من الآباء إلى الأطفال.

يُعتقد أن البعض الآخر يرتبط بنقص الحديد أو تشوهات النمو أو الالتهابات أو اضطرابات المناعة الذاتية.

الحالات الطبية المرتبطة عادةً بظهور بوترة المريء موضحة أدناه.

فقر الدم بعوز الحديد/ متلازمة بلومر-فنسون Plummer-Vinson syndrome:

من المرجح أن تحدث وترة المريء عند الأشخاص الذين يعانون من فقر الدم بعوز الحديد، وهو نوع شائع من فقر الدم يحدث بسبب نقص الحديد.

دون كمية كافية من الحديد، لا تستطيع خلايا الدم حمل الأوكسجين إلى أنسجة الجسم، وهذا يسبب أعراضًا مثل التعب والإرهاق، وتكون النساء عادةً في خطر متزايد للإصابة بفقر الدم بعوز الحديد.

متلازمة بلومر-فنسون هي مصطلح يُستخدم لوصف فقر الدم بعوز الحديد المترافق مع عسرة البلع ووترة أو حلقات المريء. وعادةً ما يؤثر على النساء في منتصف العمر أو أكبر. ترتبط PVS بحدوث سرطانة الخلايا الحرشفية، وهي نوع من سرطان الجلد.

البحث عن أسباب PVS غير حاسم، والعلاقة بين فقر الدم بعوز الحديد ووترة المريء غير واضحة أيضًا.

داء الارتجاع المعدي المريئي

تشير بعض الأدلة إلى وجود صلة بين داء الارتجاع المعدي المريئي (GERD) والإصابة بوترة أو حلقات المريء. يتسبب GERD في أعراض مثل حرقة الفؤاد وطعم حامضي خلف الفم.

التشخيص

ابتلاع الباريوم عبارة عن إجراء غير غازي يمكن أن يساعد طبيبك في تشخيص وترة المريء. ليس من غير المألوف أن تعلم أن لديك وترة مريء بعد قيامك بابتلاع الباريوم لشيء آخر.

خلال ابتلاع الباريوم، يجب أن تشرب سائلًا أبيض طباشيريًا، بعد ذلك، ستخضع للتصوير بالأشعة السينية. توضح صورة الأشعة مرور السائل خلال الأنبوب الهضمي لديك، ما يسهِّل على الطبيب رؤية التشوهات البنيوية.

يُعد التنظير الهضمي العلوي إجراءً آخر يُستخدم أحيانًا للكشف عن وترة المريء. خلال التنظير الهضمي العلوي، يستخدم اختصاصي أمراض جهاز الهضم أو الجراح أداةً مرنة مع كاميرا على قمتها لرؤية المريء لديك.

قد يقترح طبيبك اختبارات أخرى للتحقق من فقر الدم بعوز الحديد أو الحالات الطبية الأخرى المشتبه بها.

العلاج

يعتمد علاج وترة المريء على الأعراض والسبب. قد لا تتطلب وترة المريء التي لا تسبب أعراضًا علاجًا. بالإضافة إلى ذلك، قد يجد الأشخاص الذين يعانون من أعراض خفيفة أن تناول الطعام الطري أو تقطيع الطعام إلى قطع أصغر يكفي لتخفيف الأعراض.

في حالة متلازمة بلومر-فنسون PVS، يستهدف العلاج جميع الأعراض التي تتضمن فقر الدم بعوز الحديد ووترة المريء وعسرة البلع. في بعض الأحيان تعكس معالجة فقر الدم بعوز الحديد التغيرات في المريء وتخفف من عسرة البلع.

تختلف علاجات فقر الدم بعوز الحديد تبعًا لشدة وسبب فقر الدم، بعض العلاجات تشمل مكملات الحديد والعلاج بحقن الحديد وريديًا (IV).

توسيع المريء هو علاج آخر ممكن لوترة المريء. أثناء توسيع المريء، يستخدم الطبيب موسعًا لتمديد الجزء المكفف أو الحلقي من المريء. هذا الإجراء يتطلب تخديرًا موضعيًا، قد تضطر إلى البقاء في المستشفى بعد ذلك لعدة ساعات بعد ذلك ولكن وقت الشفاء بشكل عام قصير.

استُخدمت الإجراءات التنظيرية أيضًا لعلاج وترة المريء، يمكن أن تشمل إجراءات التنظير التنظير الداخلي بالليزر أو التخثير الكهربائي للوترة.
تعتبر الجراحة الملاذ الأخير في علاج وترة المريء.

آفاق وتوقعات المرض

إن الآفاق (الإنذار) للأشخاص المصابين بوترة المريء مع أو بدون PVS جيدة جدًا ومعظم الناس يتعافون تمامًا. عادةً ما تختفي الأعراض مثل صعوبة البلع كليًا بعد توسيع المريء.

نظرًا لعلاقة PVS مع أنواع معينة من ، من المهم مراجعة الطبيب لإجراء فحوصات منتظمة بعد علاجك.

اقرأ أيضًا:

فقر الدم الناجم عن عوز الحديد

الارتجاع المعدي المريئي

ترجمة: عبد الله الحمادة

تدقيق: علي قاسم

المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى