سعفة الجسم

موقع وئام - تعرف على أصدقاء جدد

سعفة الجسم Ringworm of the Body (Tinea Corporis) هي عدوى جلدية تسببها الفطريات. الدودة الحلقية Ringworm تسمية شائعة للمرض، لكن العدوى ليست ناتجة عن الإصابة بالديدان. تأتي التسمية من شكل الطفح الجلدي، إذ يظهر على الجسم بصورة دائرة أو حلقة. قد يصيب الطفح الجلدي جميع أجزاء الجسم باستثناء فروة الرأس والفخذين والكفين وباطن القدمين.

هذه الحالة شائعة ومعدية بشدة، لكنها ليست خطيرة. وتسمى أيضًا في بعض الأحيان القوباء الحلقية tinea corporis وهو اسم الفطر المسبب للعدوى.

ما سبب سعفة الجسم ؟

يسبب المرض نوع من الفطريات يُسمى ديرماتوفايت Dermatophytes. تتغذى الديرماتوفايت على مادة الكيراتين الموجودة في الأظافر والجلد والشعر. في حالة سعفة الجسم يصيب الفطر الجلد.

إضافةً إلى سعفة الجسم توجد أنواع أخرى من السعفة:

  •  سعفة القدم tinea pedis أو القدم الرياضية.
  •  السعفة الإربية tinea cruris أو حكة جوك.
  •  سعفة الرأس tinea capitis أو الدودة الحلقية لفروة الرأس.
أعراض سعفة الجسم

تبدأ الأعراض عادةً في غضون 4 – 10 أيام من الإصابة بالفطر.

تظهر سعفة الجسم بصورة طفح دائري أو حلقي بحواف مرتفعة قليلًا، لكن يكون الجلد سليمًا في المنتصف. يسبب الطفح الجلدي عادةً حكة وينتشر في الجسم.

تتضمن الحالات الأشد حلقات تتضاعف وتندمج معًا. قد تظهر أيضًا بثور وقروح تحوي صديدًا قرب الحلقات.

انتشار العدوى

قد تنتشر العدوى بطرق عدة، مباشرة أو غير مباشرة:

  •  من شخص إلى آخر، بالاتصال المباشر مع جلد المصاب بالعدوى.
  •  من حيوان أليف مصاب إلى شخص سليم، حال وجود اتصال مباشر مع الحيوان المصاب. قد تنقل الكلاب أو القطط العدوى إلى البشر، إضافةً إلى القوارض والخيول والأرانب والماعز والخنازير.
  •  الاتصال غير المباشر بالمصاب، بملامسة أحد متعلقاته الشخصية، مثل شعر المصاب أو فراشه أو ملابسه، أو من طريق الأرضيات الملوثة في الحمامات العامة.
    قد تنتقل العدوى بالتعامل مع التربة شديدة التلوث فترةً طويلة من الزمن، لكن هذا نادر جدًّا.
من الأكثر عرضةً للإصابة بسعفة الجسم؟

الأطفال أكثر تعرضًا للعدوى مقارنةً بالبالغين، لكن الجميع تقريبًا معرضون للعدوى. وفقًا لدائرة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة فإن نحو 10- 20% من الأشخاص قد أصيبوا بالسعفة في مرحلة ما من حياتهم.

العوامل التي تزيد خطر الإصابة بالعدوى:

  •  العيش في المناطق الرطبة.
  •  التعرق المفرط.
  •  ممارسة رياضات تتضمن اتصالًا جسديًّا.
  •  ارتداء الملابس الضيقة.
  •  ضعف المناعة.
  •  مشاركة آخرين في الملابس أو الفراش أو المناشف.
تشخيص سعفة الجسم

إذا شك الطبيب في إصابتك بالعدوى، سيفحص جلدك ويجري لك بعض الاختبارات لاستبعاد الحالات الأخرى مثل الإكزيما أو الصدفية. يسْهل التشخيص عادةً من طريق فحص الجلد.

قد يأخذ طبيبك عينة جلد من المنطقة المصابة لفحصها مجهريًّا بحثًا عن الفطريات، وقد يرسل العينة إلى مختبر للتحقق. يجري المختبر اختبار زرع culture test للتحقق من وجود الفطر ونموه.

علاج سعفة الجسم

عادةً تكفي الأدوية الموضعية المضادة للفطريات لعلاج العدوى، يكون الدواء في صورة مسحوق أو مرهم أو كريم، ويوضع مباشرةً على المنطقة المصابة من الجلد. من هذه الأدوية:

  •  كلوتريمازول clotrimazole
  •  ميكونازول miconazole
  •  تيربينافين terbinafine
  •  تولنافتيت tolnaftate.

سيساعدك الصيدلي على اختيار النوع المناسب لك. إذا كانت العدوى واسعة الانتشار وشديدة ولا تستجيب للأدوية، قد يصف لك طبيبك دواءً موضعيًّا أقوى، أو دواءً فمويًّا مثل جريزوفولفين Griseofulvin.

المضاعفات

العدوى ليست خطيرة، ونادرًا ما تنتشر تحت سطح الجلد، لكن من يعانون ضعف جهاز المناعة -مثل المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز)- قد يصعب عليهم التعافي منها.

مثل سائر الالتهابات والإصابات الجلدية، قد يؤدي حك الجلد أو جرحه إلى التهابات بكتيرية تحتاج إلى علاج بالمضادات الحيوية.

الوقاية

يمكن الوقاية بتجنب الاتصال المباشر أو غير المباشر بالمصابين.

يجب اتخاذ الاحتياطات التالية:

  •  لا تستخدم متعلقات الآخرين، مثل المناشف والقبعات والملابس وفرشاة الشعر.
  •  اصطحب حيوانك الأليف إلى طبيب بيطري إذا شككت في إصابته بعدوى السعفة.
  •  إذا كنت مصابًا بالعدوى، تأكد من الحفاظ على نظافتك الشخصية جيدًا وتجنب حك المناطق المصابة من الجلد أو خدشها.
  •  جفف جسمك جيدًا بعد الاستحمام، خصوصًا مناطق احتكاك الجلد، مثل بين الفخذين وتحت الإبط وبين أصابع القدمين.

اقرأ أيضًا:

قدم الرياضيين أو سعفة القدم: الأسباب والأعراض والتشخيص والعلاج

ما هي السعفة المبرقشة وكيف تعالج؟

ترجمة: عمرو حمدي محمد

تدقيق: غزل الكردي

مراجعة: أكرم محيي الدين

المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى هذا ما يحصل لجسمك إذا تناولت الفلفل الحار!