لتقليل خطر الولادة المبكرة.. ما الذي عليك فعله؟

لتقليل خطر الولادة المبكرة.. ما الذي عليك فعله؟
لتقليل خطر الولادة المبكرة.. ما الذي عليك فعله؟

موقع وئام - تعرف على أصدقاء جدد

تعتبر الولادة قبل الأسبوع الـ 37 مبكرة، وتعرّض الأم والجنين للخطر، وقد تؤثر على نمو الصغير إذا لم تُتخذ الإجراءات الطبية المناسبة. وتوجد عدة عوامل تزيد خطر الولادة المبكرة ينبغي اخذها في الحسبان، وهي:

* وجود تاريخ سابق للولادة المبكرة أو عدم اكتمال الحمل.

* الحمل بتوأم.

* أن تقل الفترة الفاصلة بين حملين عن 6 أشهر.


* زيادة السائل الأميوني في الرحم.

* النزيف المهبلي أثناء الحمل.

* وجود عيوب في الرحم.

* وجود مشاكل صحية لدى الحامل، مثل ارتفاع الضغط، او السكري، أو تجلّط الدم، أو انزياح المشيمة.

* نقص وزن الحامل.

* زيادة سن الحامل عن 35.

* وجود تشوهات خلقية لدى الجنين.

* سوء التغذية، وزيادة التوتر لدى الحامل.

طرق الوقاية:

* التغذية الصحية المتوازنة والمتنوعة، والابتعاد عن الأطعمة الجاهزة والأكلات السريعة والمصنّعة.

* شرب الماء (8 أكواب يومياً).

* زيارة الطبيبة بانتظام لمتابعة مراحل الحمل.

* عدم التدخين، وتفادي التدخين السلبي، وعدم تناول أدوية من دون إشراف طبي.

* اتباع التوصيات الخاصة بإبقاء ضغط الدم والسكر عند معدل صحي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اختبار دم ثوري يكشف 50 نوعاً من السرطان!