يحذر العلماء من تحول بكتيريا السعال الديكي إلى بكتيريا خارقة!

موقع وئام - تعرف على أصدقاء جدد

يبدأ الشاهوق مثل زكام عادي لكنه لا ينتهي مثله. السعال الديكي أو ما يُعرف بسعال المئة يوم هو مرض معد بكتيري، يصيب ملايين الأشخاص حول العالم سنويًّا ويقتل الآلاف.

لحسن الحظ فإن لقاحات البوردتلا الشاهوقية Bordetella pertussis (البكتيريا المسببة للسعال الديكي) موجودة مند منتصف القرن العشرين، وتحمي الإنسان من الأعراض التنفسية الشديدة والقاتلة أحيانًا، لكن البكتيريا للأسف ليست ثابتة.

اكتشف باحثون أستراليون في دراسة جديدة أن سلالات البوردتلا الشاهوقية بدأت تتأقلم مع اللقاح اللاخلوي ACV(Acellular vaccine) المُستخدَم في أستراليا، والمشابه للقاحات المستخدمة في سائر دول العالم.

يحذر العلماء من تحول بكتيريا السعال الديكي إلى بكتيريا خارقة! - الجراثيم المقاومة للصادات الحيوية - البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية

وفقًا لعالم الأحياء الدقيقة لورينس لو Laurence Luu، وجد الباحثون أن سلالات البوردتلا الشاهوقية تحسّن من بقائها سواءً كان الشخص ملقّحًا أم لا. ببساطة تطور الجراثيم قدرتها على الاختباء والتغذي، إنها تتحول إلى بكتيريا خارقة!

بعد تطبيق تقنية مسح البروتينات السطحية Surface shaving المستخدمة لتحليل أنواع البروتينات التي تغلف البوردتلا الشاهوقية خلويًّا، وجد الباحثون أنها تنتج مزيدًا من البروتينات الرابطة للمواد المغذية والبروتينات الناقلة، لكنها تنتج كمية أقل من البروتينات المناعية مقارنةً بالدراسات السابقة.

يرى الباحثون أن هذه التغيرات تُمكِّن الجراثيم من أن تكون أفضل استقلابيًّا من الأجيال السابقة، وأن تقتنص المغذيات من جسم المضيف بفعالية أكبر، بالتزامن مع تجنبها الجهاز المناعي للمضيف.

ولما كانت السلالات الجديدة قد لا تفعّل رد الفعل المناعي جيدًا، فقد يكون الشخص حاملًا للمرض دون أن يعلم، لعدم ظهور أعراض كافية.

تستطيع هذه البكتيريا استعمار جسمك دون أن تسبب لك المرض. غالبًا لن تعلم أن البوردتلا الشاهوقية قد أصابتك بسبب غياب أي أعراض ظاهرة.

تعتمد الدراسة الجديدة على عدة دراسات سابقة، اكتشفت إحداها أن البوردتلا الشاهوقية في الصين قد تطورت من طريق الضغط الانتقائي selection pressure، فأصبحت السلالات الخالية من البروتين السطحي المسمى بيرتاكتين Pertactin (الذي يستهدفه اللقاح) ذات أفضلية تطورية كبيرة.

إن الأمر مرعب. خاصةً إذا تذكرنا أن 3 ملايين شخص يصابون بهذه البكتيريا سنويًّا في الأمريكية فقط، ويلقى 35 ألف منهم مصرعه.

البوردتلا الشاهوقية ليست خارقةً بعد، واللقاحات الحالية ما تزال فعالة في الوقاية منها، لكننا في حاجة إلى إنتاج لقاحات جديدة في غضون 5-10 سنوات القادمة للتغلب على التطور البكتيري.

يقول لو Luu: «ما تزال اللقاحات الحالية فعالةً ضد البوردتلا الشاهوقية، لكن في المستقبل سنحتاج إلى لقاح جديد لمقاومة التغيرات التي تطرأ على هذه الجراثيم».

اقرأ أيضًا:

السعال الديكي أو الشاهوق: الأسباب والأعراض والتشخيص والعلاج

تقرير مهم يقول إن الجراثيم المقاومة للمضادات الحيوية قتلت عددًا أكبر مما كنا نخشاه

ترجمة: زياد الشاعر

تدقيق: بدر الفراك

مراجعة: أكرم محيي الدين

المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق صحة القلب تتأثر سلبيا بتغيير وقت النوم
التالى هذا ما يحصل لجسمك إذا تناولت الفلفل الحار!