أميركا تشتري 90% من المخزون العالمي لعقار 'ريميديسيفير'

أميركا تشتري 90% من المخزون العالمي لعقار 'ريميديسيفير'
أميركا تشتري 90% من المخزون العالمي لعقار 'ريميديسيفير'

اشترت الأميركية كل المخزون العالمي تقريباً من دواء "ريميديسيفير"، وهو العقار الذي أثبت فعاليته في علاج المصابين بفيروس "" المستجد، ويباع بسعر 2340 دولار.

 

ويعتبر هذا العقار الذي أنتج للمرة الأولى لعلاج فيروس "إيبولا"، هو الوحيد المعتمد من قبل وكالة الأدوية الأوروبية لعلاج مرضى "كورونا"، وهو حاصل على براءة اختراع من قبل شركة "جلعاد" الأميركية التي تنتجه.

 

وكشف الإعلان الصادر عن وزارة الصحة والخدمات البشرية في الولايات المتحدة (إتش إتش إس)، أنّ "السلطات الصحية الأوروبية قد لا تتمكن من الحصول على إمدادات الدواء المذكور حتى الخريف".

 

وأشارت الوزارة إلى أنّ "السلطات الأميركية قامت بشراء أكثر من نصف مليون جرعة علاج حتى أيلول، وهو ما يمثل 100% من إنتاج شركة "جلعاد" المتوقع لغاية شهر تموز (94200 جرعة علاج) وحوالى 90% من الإنتاج في شهر آب (174900 جرعة علاج) و90% من الإنتاج في أيلول (232،800 جرعة علاج)".

 

وفي السياق، قال أليكس عازار، وزير الصحة والخدمات الإنسانية: "نريد أن نضمن حصول أي مريض أميركي يحتاج على هذا العلاج الجديد. إنّ إدارة دونالد تسعى جاهدة للحصول على لقاحات تساهم في إنقاذ حياة المرضى المصابين بفيروس كورونا وتأمين وصول هذه اللقاحات للشعب الأميركي".

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى