خلال شهر رمضان وفي ظل كورونا.. كيف ومتى تمارس الرياضة؟

تعد ممارسة الرياضة في شهر رمضان المبارك واحدة من العادات الصحية التي تحافظ على صحة الجسم، ولكن مع الصيام يجب مراعاة الوقت المناسب لممارسة الرياضة واختيار التمارين المناسبة لكيلا تشكل التمارين ضررا على الصحة، ولضمان الحصول على أقصى استفادة منها.

وأوضح الدكتور مجدي نزيه، رئيس وحدة التثقيف الغذائي بالمعهد القومي للتغذية لـ"العربية.نت" أن على أصحاب الأمراض المزمنة البعد عن ممارسة التمارين الرياضية قبل الإفطار، لما يمكن أن تتسبب به من أضرار ومخاطر على صحتهم، وأضاف أن ممارسة التمارين قبل الإفطار صحية لمن هم بصحة سليمة ولا يعانون من مشاكل صحية، حيث يمكنهم ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة قبل الإفطار.

تعبيرية

تعبيرية

ومن جهتها، أوصت وزارة الصحة المصرية ببعض الإرشادات الخاصة بممارسة التمارين الرياضية في رمضان، ومنها عدم ارتداء الكمامة أثناء ممارسة الرياضة، لما تتسبب به الكمامة من تقليل قدرة التنفس بشكل صحيح، والبعد عن الآخرين خلال ممارسة الرياضة بمسافة لا تقل عن متر واحد، والقيام برياضة المشي بانتظام خاصة خلال فترة المساء.

وأوضح الكابتن أحمد رضا، مدرب اللياقة البدنية لـ"العربية.نت" أن ممارسة التمارين الرياضية خلال شهر رمضان تتطلب الالتزام بالضوابط التي تتناسب مع الحالة الصحية والهدف المرجو من التمرين، لكيلا تتسبب التمارين بأضرار صحية للفرد، خاصة لمن يعانون من الأمراض المزمنة.

تعبيرية

تعبيرية

وأشار كابتن رضا إلى أنه يمكن للشخص ممارسة بعض التمارين الرياضية قبل الإفطار مثل تمارين الـcardio لمدة 30 دقيقة على أن تكون قبل وقت الإفطار بمدة زمنية قصيرة، مع البعد عن التمرينات الشاقة قبل الإفطار خاصة لغير الرياضيين.

أما فيما يخص ممارسة التمارين الرياضية بعد الإفطار، فأوصى الكابتن أحمد رضا بممارسة التمارين بعد مرور ساعتين على الإفطار، لكي يكون الجسم قام بعملية الهضم واستخلاص الطاقة اللازمة لبدء التمارين والتي تتراوح مدتها ما بين 45 دقيقة إلى 60 دقيقة، وتختلف شدة التمارين وأنواعها باختلاف المستوى الرياضي لكل شخص وهدفه من التمارين مع النظام الغذائي الذي يتبعه.

تعبيرية

تعبيرية

كما أكد مدرب اللياقة البدنية على ضرورة الحصول على كميات كافية من السوائل خلال فترة الإفطار، والتي تتراوح ما بين 4 لترات مياه للسيدات، و5 لترات للرجال، لكيلا يتعرض الجسم للجفاف، خاصة مع ساعات الصيام الطويلة في رمضان مع ارتفاع درجات الحرارة وفقدان الجسم الكثير من السوائل والأملاح المعدنية.

كما يمكن الاستعانة بالعصائر الطبيعية، مع الحرص على تناول الخضراوات بأنواعها خاصة الورقية التي تحتوى على العديد من الفيتامينات وتساهم في عملية الهضم، والفواكه خاصة التي تحتوي على نسبة عالية من المياه مثل البطيخ. ومن المهم جدا البعد عن الحلويات المصنعة التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر، خاصة لمن يعمل على إنقاص وزنه، والتركيز على إضافة البروتين والخضار والكربوهيدرات مثل الأرز المسلوق بكميات محدودة.

وشدد الكابتن أحمد رضا على ضرورة عدم التوقف بشكل كامل عن ممارسة التمارين الرياضية لشهر كامل، ما يؤثر بالسلب على صحة الفرد خاصة من اعتاد على ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي. وأضاف أنه يمكن ممارسة التمارين في المنزل أو الأماكن المفتوحة، لتجنب خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى