الصين تدخل لقاحين في معركة مواجهة السلالة شديدة العدوى

الصين تدخل لقاحين في معركة مواجهة السلالة شديدة العدوى
الصين تدخل لقاحين في معركة مواجهة السلالة شديدة العدوى

أعلنت ، يوم السبت، الموافقة على اختبار لقاحين مرشحين لمكافحة السلالة "أوميكرون" من فيروس كوفيد-19.

وقالت المجموعة الوطنية الصينية للتكنولوجيا الحيوية التابعة لشركة "سينوفارم"، إن لقاحين مرشحين لمكافحة كوفيد-19 طورتهما وحدات في المجموعة لمكافحة السلالة أوميكرون، حازا على الموافقة على إجراء التجارب السريرية عليهما، لاستخدامهما كجرعات تنشيطية في هونغ كونغ.


وأوضحت المجموعة في بيان أن اللقاحين المرشحين اللذين يحتوي كل منهما على فيروس أوميكرون معطل أو "مقتول" والمماثلين للقاحي سينوفارم المستخدمين في الصين، سيتم اختبارهما على الراشدين الذين تلقوا بالفعل جرعتين أو ثلاث جرعات من أحد اللقاحات، حسبما نقلت "رويترز".

ويخوض العلماء في أنحاء العالم سباقا لدراسة جرعات محدثة ضد أوميكرون بعد أن أشارت البيانات إلى أن الأجسام المضادة المتكونة من اللقاحات التي أُنتجت لمكافحة السلالات القديمة تسفر عن نشاط أضعف في مجال القضاء على سلالة أوميكرون شديدة العدوى.

 

شنغهاي ورقم قياسي جديد

وسجل مركز شنغهاي المالي الصيني رقما قياسيا جديدا لإصابات كوفيد-19 المصحوبة بأعراض يوم السبت فيما فرضت مناطق أخرى في أنحاء الصين قيودا مع مواصلة البلاد السير على نهج "صفر إصابات الديناميكي" الذي يهدف للقضاء على أوميكرون.

وفرضت المنطقة الاقتصادية بمطار تشنغتشو، وهي منطقة صناعية في بوسط البلاد، إغلاقا لمدة 14 يوما يوم الجمعة "يتم تعديله وفقا للوضع الوبائي".

 

وفي شمال غرب الصين، حثت مدينة شيآن يوم الجمعة سكانها على تجنب القيام برحلات غير ضرورية إلى خارج مجمعاتهم السكنية وشجعت الشركات على تشغيل موظفيها من المنزل أو بالإقامة في مكان العمل، وذلك بعد تسجيل عشرات الإصابات بكوفيد-19 هذا الشهر.

وسجلت شنغهاي، وهي مركز أحدث تفش للمرض في الصين، يوم السبت، 3590 إصابة مصحوبة بأعراض، في زيادة غير مسبوقة، و19923 إصابة بدون أعراض يوم الجمعة.


وتشكل الحالات في المدينة معظم الإصابات المسجلة على مستوى البلاد مع أن الإغلاق ما زال مفروضا على معظم سكان شنغهاي البالغ عددهم 25 مليون نسمة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى