دراسة جديدة توضح خطر استخدام العدسات اللاصقة متعددة الاستخدام

دراسة جديدة توضح خطر استخدام العدسات اللاصقة متعددة الاستخدام
دراسة جديدة توضح خطر استخدام العدسات اللاصقة متعددة الاستخدام

خلصت دراسة جديدة إلى أن من يستعملون العدسات اللاصقة متعددة الاستخدام، أكثر عرضة للإصابة بعدوى نادرة بالعين يمكن أن تتسبب بالعمى.

كما حذر العلماء البريطانيون المسؤولون عن البحث من أن ارتداء العدسات في الحمام وأحواض السباحة وأثناء النوم يزيد من المخاطر أيضا.

Advertisement


ونظر الباحثون في الدراسة إلى حالة أكثر من 200 من مستخدمي العدسات اللاصقة اليومية أو القابلة لإعادة الاستخدام الذين يأتون إلى العيادات إما مصابين بعدوى في العين أو بمرض آخر.

فوجدوا أن التهاب القرنية Acanthamoeba (AK) الذي يؤدي إلى التهاب سطح العين ويمكن أن يؤدي إلى العمى، كان أكثر شيوعا بين أولئك الذين وضعوا العدسات نفسها داخل أعينهم أكثر من مرة، وتحدث العدوى عندما تدخل الكائنات الدقيقة العدسات اللاصقة عن طريق محلول ملوث أو أيدٍ قذرة، ثم تدخل العين.


ويعاني المرضى من آلام في العين، واحمرار، وتشوش في الرؤية، ونظر غائم للعين، وفي الحالات الشديدة قد ينتهي بهم الأمر إلى فقدان بصرهم، ويشمل العلاج المطهرات التي يجب وضعها مباشرة على سطح العين، ربما لمدة ستة أشهر إلى سنة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى