بركلات الترجيح.. بيرسبوليس يتغلب على النصر ويتأهل لنهائي آسيا

بركلات الترجيح.. بيرسبوليس يتغلب على النصر ويتأهل لنهائي آسيا
بركلات الترجيح.. بيرسبوليس يتغلب على النصر ويتأهل لنهائي آسيا

أوقف بيرسبوليس الايراني مسيرة النصر الناجحة بعدما أقصاه من الدور نصف النهائي بفوزه بركلات الترجيح 5-3، في الموجهة التي انتهى وقتها الأصلي والاضافي بالتعادل الايجابي 1-1، ليتأهل لنهائي دوري أبطال آسيا.

وغلب الحذر الدفاعي على أداء الفريقين في الشوط الأول وخاصة من فريق بيرسبوليس الذي أعتمد اغلاق مناطقه الدفاعية، في حين كانت السيطرة للنصر الذي حاول كثيراً للوصول للشباك الايرانية.

ولم تشهد النصف ساعة الأولى أي هجمة محققة لكلا الفريقين، حتى الدقيقة 36 حينما حصل لاعبه خالد الغنّام على ركلة جزاء عند الدقيقة 36 ليتقدم لها المغربي عبدالرزاق حمدالله ويضعها في الشباك.

ورد بيرسبوليس سريعاً على هدف النصر وتحديداً عند الدقيقة 42 حينما تمكن مهاجمه مهدي عبدي من تسحيل هدف التعادل بعدما حول عرضية زميله وحيد أميري برأسه لتستقر في شباك الحارس الاسترالي براند جونز.

وفي الشوط الثاني كاد المغربي عبدالرزاق حمدالله أن يمنح فريقه النصر الهدف الثاني بعدما تصدى لخطأ خارج منطقة الجزاء وسدد الكرة قوية إلا أنها أصابت العارضة.

وسيطر بيرسبوليس على المباراة خلال الربع ساعة الأولى إلا أنه لم يتمكن من الوصول لمرمى النصر الذي كاد أن يباغت خصمه بهجمة مرتدة لمهاجمه عبدالرزاق حمدالله الذي تلقى عرضية من زميله عبدالله الخيبري ليسدد الكرة قوية إلا أنها مرت بجانب مرمى الحارس حامد لك.

وواصل النصر هجومه وسنحت له فرصة خطيرة لعبدالرزاق حمدالله الذي ارتقى لعرضية زميله الأرجنتيني بيتي مارتينيز وحول الكرة برأسه إلا أنها ذهبت خارج الشباك.

وتواصلت خطورة النصر حيث سنحت للاعبه الأرجنتيني مارتينيز فرصة خطيرة حينما تلقى تمريرة من زميله عبدالفتاح عسيري ليواجه المرمى ويسدد الكرة إلا أنها هت خارج المرمى، لينتهي الشوط الثاني بالتعادل 1-1 لتمتد المباراة الى الاشواط الاضافية.

وفي الشوط الاول الاضافي تحسن أداء النصر وسنحت له فرصة خطيرة مبكرة للاعبه أيمن يحيى الذي تلقى تمريرة من زميله عبدالفتاح عسيري، ليسدد الكرة قوية إلا أنها مرت بجانب القائم الأيمن للحارس الايراني حامد لك.

وعند الدقيقة 104 اضطر فريق بيرسبوليس إلى إكمال المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه حسين بهلواني لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية.

وكثّف النصر هجومه وكاد لاعبه أيمن يحيى أن يسجل الهدف الثاني بعدما سدد كرةً قوية من خارج منطقة الجزاء إلا أنها وجدت الحارس حامد لك الذي أبعدها بصعوبة.

وفي الشوط الثاني تواصلت أفضلية النصر وسيطرته إلا أنه فشل في اختراق الدفاع الايراني القوي لينتهي الشوط الاضافي بالتعادل الايجابي 1-1 لتتجه المباراة الى الركلات الترجيحية والتي حسمها بيرسبوليس الايراني بفوزه 5-3 ليتأهل للنهائي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى