مانشستر يونايتد يقسو على نيوكاسل

مانشستر يونايتد يقسو على نيوكاسل
مانشستر يونايتد يقسو على نيوكاسل

قلب مانشستر يونايتد تخلفه بهدف أمام ضيفه نيوكاسل إلى فوز باهر (4-1) اليوم الخميس ضمن منافسات المرحلة التاسعة عشرة من الممتاز.

وبادر فريق الـ”ماغبايز” بافتتاح النتيجة عن طريق ماثيو لونغستاف (17) لكن سرعان ما عاد “الشياطين الحمر” واستعادوا زمام الأمور برباعية كاملة تناوب على تسجيلها كل من الفرنسي أنطوني مارسيال (24) و(51) ومايسون غرينوود (36) وماركوس راشفورد (41).

ورفع اليونايتد رصيده إلى 28 نقطة في المركز السابع مؤقتاً في حين تجمّد رصيد نيوكاسل عند 25 نقطة في المرتبة العاشرة.

وهو الفوز السابع لرجال المدرب النرويجي أولي غونار سولشار في الدوري المحلّي هذا الموسم في حين تعرّض نيوكاسل لهزيمته الثامنة.

بيد أنه الانتصار الأول ليونايتد في الدوري منذ انتصاريه المتتاليين على توتنهام ومانشستر سيتي مطلع الشهر الحالي، إذ تعادل بعدها مع إيفرتون وخسر أمام واتفورد.

وكان الضيوف البادئين بالتسجيل على ملعب “أولد ترافورد” من هجمة مرتدة وصلت على إثرها الكرة إلى البرازيلي جويلتون داخل المنطقة، فمررها إلى ماثيو لونغستاف الذي أسكنها بيمناه على يمين الحارس الإسباني دافيد دي خيا (17).

وهذا الهدف الثاني فقط للونغستاف ابن الـ19 عاما هذا الموسم في الدوري، وللمفارقة جاء هدفه الاول أمام يونايتد أيضا على ملعب “سانت جايمس بارك” والذي أهدى من خلاله الفوز لفريقه 1- صفر في المرحلة الثامنة.

وانتفض “الشياطين الحمر” وسجلوا ثلاثة أهداف في غضون 17 دقيقة، أولا عن طريق مارسيال بعدما مرر الظهير الأيسر لوك شو عرضية عن الجهة اليسرى إلى داخل المنطقة للبرازيلي أندرياس بيريرا، فمهدها الأخير أمام مارسيال الذي سددها في أسفل الزاوية اليمنى حيث لامسها الحارس السلوفاكي مارتن دوبرافكا إلا أنها أكملت طريقها إلى الشباك (24).

وتقدم يونايتد عن طريق الواعد مايسون غرينوود (18 عاما) الذي اقتنص الكرة إثر تمريرة خاطئة من المدافع السويسري فابيان شار وسددها قوبة بيسراه من خارج المنطقة ارتطمت بالعارضة قبل أن تدخل الشباك (36).

واختتم يونايتد مهرجان أهداف الشوط الأول عن طريق المهاجم ماركوس راشفورد برأسية إثر عرضية من الجهة اليمنى من الظهير آرون وان بيساكا رافعا رصيده إلى 11 هدفا هذا الموسم (41).

وفيما سجل لونغستاف الهدف الأول لنيوكاسل، أهدى شقيقه الأكبر، شون، الهدف الرابع لأصحاب الأرض، بعد أن حاول إعادة الكرة إلى دوبرافكا فخطفها مارسيال وتوغل داخل المنطقة وأسقطها فوق الحارس (51).

وأتيحت فرص عديدة ليونايتد لزيادة غلته إلا أن دوبرافكا كان لها بالمرصاد خصوصا تسديدة الفرنسي بول بوغبا (57)، فيما تصدى القائم الأيسر لتسديدة مارسيال (61).

المصدر: ملحق

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى