أفضل 5 هدافين عرب في تاريخ الدوريات الأوروبية

أفضل 5 هدافين عرب في تاريخ الدوريات الأوروبية
أفضل 5 هدافين عرب في تاريخ الدوريات الأوروبية

اللعب في أوروبا حلم يراود كل لاعب عربي، وعلى مدى التاريخ كان للاعبين العرب تجارب كثيرة في ملاعب القارة العجوز منهم من أخفق في صناعة اسم له هناك، بينما تألق آخرون إلى درجة النجومية وتركوا بصمات واضحة حيث حققوا إنجازات رائعة وسجلوا أهدافا عديدة جعلت أسماءهم تحفر في سجلات أفضل الهدافين العرب بدوريات أوروبا الكبرى.

وفي هذا التقرير،  نعرض لكم أفضل 5 هدافين عرب في الدوريات الخمس الكبرى بأوروبا على مر التاريخ.

عبد الكريم ميري:

أو كريمو كما يلقب، كان يشغل مركز المهاجم وقد بدأت مسيرته في المغرب قبل أن يحترف بفرنسا في مسيرة دامت هناك لـ14 عاما لعب خلالها لتسعة أندية منها باستيا تولوز ستراسبورغ وسانت ايتيان. ومن أبرز إنجازاته هناك قيادته باستيا إلى نهائي كأس الاتحاد الأوروبي عام 1978.

وإجمالا سجل كريم بالدوري الفرنسي 103 هدف ليحتل بذلك المركز الخامس في قائمة أفضل الهدافين العرب بأوروبا.

محمد صلاح:

المركز الرابع من نصيب الفرعون المصري برصيد 108 هدف في بطولات الدوري هدفين منهم بصفوف تشيلسي في أول تجاربه بالبريميرليج وستة أهداف بقميص فيورنتينا بعد انتقاله للكالتشيو.

بالإضافة لـ 29هدفا بقميص ذئاب روما بعد ذلك، وأخيرا 70 هدفا حتى الآن مع ليفربول الذي يلعب له منذ صيف 2017. وبلا شك يملك صلاح فرصة كبيرة للتوغل أكثر في هذه القائمة وربما الانفراد بالمركز الأول خاصة وأنه اللاعب الوحيد الذي مازال يمارس حاليا ضمن نجوم هذه القائمة.

هذا بالإضافة لصغر سنه حيث يبلغ 27 عاما فقط وبالتالي فأمامه فرصة كبيرة ليعزز من معدلات تهديفية في ظل تألقه وتطوره اللافت موسما تلو الآخر.

العربي بن مبارك:

صانع الألعاب المغربي الراحل يصنف كأول لاعب عربي يحترف في أوروبا حيث خطا أولى خطواته في القارة العجوز في ثلاثينيات القرن الماضي ونتيجة لأدائه المبهر كان أول من نال لقب الجوهرة السوداء قبل ظهور الأسطورة بيليه.

وكانت له صولاته في الملاعب الفرنسية بقميص مارسيليا في حقبتين بالإضافة لنادي ملعب وهو ما دفع المسؤولين في الاتحاد الفرنسي للعمل على تجنيسه وبالفعل مثل الديوك بين عامي 38 و54 كما تألق بن مبارك أيضا في رفقة أتلتيكو مدريد بين عامي 48 و53 وتوج معه ببطولة الدوري مرتين.

ونظرا لمهاراته وقدراته التهديفية الكبيرة كانوا يطلقون عليه بإسبانيا "قدم الرب". بن مبارك احتل المركز الثالث بهذه القائمة برصيد 113 هدفا سجلها طوال مشواره في دوري القسم الأول بفرنسا وإسبانيا.

رشيد مخلوف:

هو أحد أيقونات كرة القدم الجزائرية وأول من حمل القميص رقم 10 وبصم على مسيرة رائعة في خمسينات وستينات القرن الماضي كمهاجم لأندية اتحاد سطيف بالجزائر سانت اتيان و باستيا بفرنسا ونادي سرت جنيف بسويسرا وتوج بأحد عشر لقبا أهمها لقب أربع مرات.

ولم تكن قدرات مخلوف الرائعة وموهبته الفذة فقط ما أكسبه شهرة واسعة، لكن أيضا موقفه من الثورة الجزائرية حيث كان يدافع عن ألوان المنتخب الفرنسي أثناء احتلال فرنسا للجزائر.

وبينما كان على أعتاب المشاركة مع الديوك في مونديال 58 قرر ترك كل شيء خلفه وهرب سرا هو ومجموعة من اللاعبين الجزائريين في فرنسا لمناصرة بلادهم وحمل ألوان الخضر من خلال تكوين فريق سمي بجبهة التحرير الجزائرية واستمر لمدة أربع سنوات حتى موعد انتصار الثورة الجزائرية عام 1962.

ويحتل المهاجم المعتزل وصافة هذه القائمة بتسجيله 143 هدفا في الدوري الفرنسي بواقع 123 هدفا بقميص سانت اتيان و20 رفقة باستيا. 

حسن أقصبي:

جاءت بداية مسيرته مع الفتح الرباطي المغربي عام 1952 ثم انطلق بعد ذلك نحو تحقيق المجد الأوروبي منذ عام 1955 وحتى منتصف الستينات بقمصان أندية نيم ريمس وموناكو بفرنسا حيث تألق بشدة في مركز المهاجم واشتهر بموهبته التهديفية الكبيرة كما أصبح أول لاعب مغربي يشارك ويسجل في .

وفي عام 1965 عاد إلى الفتح الرباطي ليعتزل بين صفوفه. سجل 173 هدفا خلال تجربته كاملة في الدوري الفرنسي لينفرد بقائمة الهدافين التاريخيين العرب في الدوريات الخمس الكبرى كما أنه يعتبر ثاني أفضل هداف أفريقي في الدوريات الخمس الكبرى أيضا بعد صامويل إيتو صاحب الـ209 أهداف وكذلك يحتل بأهدافه المركز الحادي عشر في ترتيب الهدافين التاريخيين للدوري الفرنسي

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى