من يتفوق في مواجهات "الكلاسيكو".. غوميز أم بريوفيتش؟

سيسعى مهاجما الهلال والاتحاد، الفرنسي بافتمبي غوميز والصربي ألكسندر بريوفيتش، إلى رفع رصيدهما التهديفي في لقاءات الكلاسيكو الكبرى التي خاضها الثنائي خلال مسيرتهما.

ويستضيف الهلال نادي الاتحاد في قمة الجولة العاشرة من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، إذ سيسعى الأول إلى مواصلة الابتعاد بالصدارة بينما سيحول الضيوف الاقتراب من المراكز الأربعة الأولى بعد التعثر في الجولة الماضية أمام الرائد بالتعادل.

سبق للمهاجم الصربي بريوفيبتش خوض مواجهتي "كلاسيكو" في الدوريين اليوناني والسويسري، على الرغم من ارتدائه قمصان عدة فرق تنشط في دوريات أخرى إلا أنها لم تكن أطرافا في الكلاسيكو.

وفي بولندا، خاض بريوفيتش 3 مباريات كلاسيكو دورية بقميص ليغيا وارسو أمام ليخ بوزنان في الفترة بين عامي 2015 و2017، وحينها سجل هدفا واحدا، واستطاع خلال اللقاءات الثلاثة الخروج بالفوز في 2 وخسارة واحدة. وانتقل الصربي إلى باوك سالونيكا اليوناني ليلعب 4 مباريات كلاسيكو دورية أمام أيك أثينا سجل فيها هدفين وهو اللقاء الوحيد الذي شهد انتصار فريقه بعد الخسارة في المباريات الثلاث. ومنذ انتقاله إلى اتحاد جدة في 2019، لعب بريوفيتش مباراتين في الكلاسيكو أمام الهلال، خسر الأصفر خلال اللقاءين واستطاع صناعة هدف وحيد.

ويقابله في الطرف الآخر، النجم الفرنسي بافتمبي غوميز، المنتقل إلى الهلال قبل قرابة عامين. والذي تعد فترته مع مارسيليا هي الوحيدة التي شهدت لعبه لأحد أطراف الكلاسيكو، إذ واجه الغريم سان جيرمان في لقاء واحد وخسره كما لم يساهم في اللقاء. وفي بعد لعبه لغلطة سراي أمام فنربخشة، لم يتمكن الدولي الفرنسي من المساهمة في لقائين أمام الغريم لنتهي المباراتين بالتعادل السلبي. ويعد الفرنسي من أبرز اللاعبين في مباريات الكلاسيكو منذ قدومه، حيث سبق له تسجيل هدفين في 4 مباريات لعبها، كما ساهم بفوز فريقه الهلال في جميع المباريات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى