بعد الفوز على تشيلسي.. لاعب وست بروميتش يتعرض إلى العنصرية

بعد الفوز على تشيلسي.. لاعب وست بروميتش يتعرض إلى العنصرية
بعد الفوز على تشيلسي.. لاعب وست بروميتش يتعرض إلى العنصرية

كشف وست بروميتش ألبيون المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أنه أبلغ الشرطة عن إساءات عنصرية عبر الإنترنت تعرض لها المهاجم كالوم روبنسون، بعد أن سجل هدفين خلال الانتصار 5-2 على تشيلسي يوم السبت.

وأحرز كل من روبنسون مهاجم منتخب أيرلندا وماتيوس بيريرا هدفين باستاد ستامفورد بريدج ليصبح وست بروميتش صاحب المركز قبل الأخير على بُعد سبع نقاط من منطقة الأمان.

وروبنسون هو أحدث لاعب في الدوري الممتاز يتعرض لإساءة عنصرية على وسائل التواصل الاجتماعي في الأشهر الأخيرة بعد ثلاثي مانشستر يونايتد أكسل توانزيبي وماركوس راشفورد وأنطوني مارسيال وثنائي أرسنال ويليان وإيدي نكيتياه.

وقال وست بروميتش في بيان: أُرسلت هذه المنشورات المشينة على ردا على مهاجم منتخب أيرلندا بعد أن سجل هدفين في أداء لا ينسى من الفريق باستاد ستامفورد بريدج، سيواصل وست بروميتش مواجهة كل أشكال التمييز ويساعد السلطات في تحقيقاتها، وسيطلب أقسى عقوبة قانونية ممكنة".

ودان تشيلسي الواقعة قائلا إنه شعر "باشمئزاز من المنشورات"، وأضاف أن "كل أشكال التمييز غير مقبولة تماما".

وأعلن تطبيق "إنستغرام" عن إجراءات من بينها حذف حسابات مرسلي الرسائل العنصرية وتطوير وسائل تحكم جديدة لتقليل رؤية الإساءات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى