حضور متميز للنجوم العرب في مواجهات الأندية الأوروبية

حضور متميز للنجوم العرب في مواجهات الأندية الأوروبية
حضور متميز للنجوم العرب في مواجهات الأندية الأوروبية

تواجد النجم المصري محمد صلاح في دور الـ16 لدوري الأبطال في 5 مناسبات سابقة، كانت الأولى رفقة روما الإيطالي في موسم 2015 – 2016، وحينها خسر رفقة ذئاب العاصمة أمام الإسباني بهدفين دون رد ذهابا وإيابا.

وخاض صلاح دور الـ16 رفقة ليفربول في موسم 2017 – 2018 بمواجهة بورتو البرتغالي، وفاز ذهابا في البرتغال 5 – 0 في المباراة التي شهدت تسجيله هدفا، وشارك في التعادل السلبي إيابا.

وفي موسم 2018 – 2019 تخطى ليفربول عقبة بايرن ميونخ بعد التعادل ذهابا دون أهداف في أنفيلد، وقبل الفوز إيابا في أليانز أرينا 3 – 1 في المباراة التي شهدت صناعة صلاح لهدف.

وسقط صلاح في موسم 2019 – 2020 أمام أتلتيكو مدريد 1 – 0 ذهابا في واندا متروبوليتانو، وإيابا في أنفيلد بنتيجة 3 – 2.

وعوض صلاح تلك الخسارة في الموسم التالي بالفوز ذهابا وإيابا على لايبزغ بنفس النتيجة 2 – 0، وسجل المصري هدفا في كل مباراة.

أعرب الألماني يورغن كلوب المدير الفني لليفربول الإنجليزي عن أمله في التوصل قريبا إلى تسوية بشأن العقد الجديد للهداف المصري الدولي محمد صلاح، مؤكدا أن اللاعبين قد يصلون إلى قمة مستواهم في منتصف الثلاثينات من العمر.

وسينتهي عقد صلاح، الذي سيبلغ عامه الثلاثين في يونيو المقبل، مع ليفربول بعد 18 شهرا وسط محادثات جارية بشأن العقد الجديد.

وأعرب قائد المنتخب المصري عن رغبته في البقاء مع ليفربول، ولكن تردد أنه طلب عبر ممثليه الحصول على 300 ألف جنيه إسترليني (407 آلاف دولار) أسبوعيا لتجديد عقده.

وقال كلوب في تصريحات صحافية “قبل عام أو اثنين فإن أول ثلاثة مرشحين لجائزة الكرة الذهبية، بعيدا عن صلاح، كانوا في سن الرابعة والثلاثين أو أكبر”. وأضاف “ليفاندوفسكي في الثالثة والثلاثين، ثم ورونالدو في الرابعة والثلاثين والسابعة والثلاثين، وإذا حالفك الحظ في خوض مسيرتك دون أن تتعرض لإصابات بالغة سيكون بإمكانك اللعب لفترة أطول”.

وأشار كلوب إلى أن “الذروة لا تحدث في منتصف العشرينات، الأفضلية القصوى تكون في أوائل الثلاثينات ومنتصف الثلاثينات، حيث يمكن للاعب أن يرى الأمور من منظور صحيح نظرا إلى ما تعلمه خلال مسيرته”. وختم كلوب حديثه بالقول “بإمكانه استغلال ذلك وبإمكانه أن يصبح أفضل مما كان عليه قبل بضعة أعوام، لا يوجد سقف للعمر”.

وقال كلوب إن “لاعب الوسط جيمس ميلنر حريص تماما على الاستمرار في اللعب وهو بكل تأكيد لن يعتزل في نهاية الموسم الحالي”.

ولعب الإنجليزي ميلنر (36 عاما) لأندية ليدز يونايتد ونيوكاسل يونايتد وأستون فيلا ومانشستر سيتي قبل الانضمام إلى ليفربول في صفقة مجانية في 2015.

وخلال وجوده في صفوف ليفربول لعب ميلنر دورا محوريا في الفريق وخاض معه 273 مباراة وفاز مع النادي بلقبي الدوري الإنجليزي الممتاز ودوري أبطال أوروبا.

وأردف كلوب قائلا “سيكون ميلي على ما يرام بعد انتهاء مسيرته المهنية أيضا لكنه بالتأكيد يحب ما يفعله الآن وبالتأكيد سيلعب في العام المقبل”.

وينتهي عقد ميلنر الحالي مع ليفربول في آخر هذا الموسم، وأكد كلوب وجود محادثات سرية بين الطرفين بهدف تمديد الارتباط قائلا “نعم بالتأكيد أنا والنادي نجري محادثات مع ميلي. وسنرى”.

من جانبه تواجد الجزائري رياض محرز في دور الـ16 لدوري الأبطال 4 مرات من قبل، وكانت البداية رفقة ليستر سيتي في موسم 2016 – 2017، وخسر أمام إشبيلية ذهابا 2-1 في إسبانيا، وفاز إيابا 2-0 في مباراة شهدت صناعة النجم الجزائري لهدف.

ولم يشارك محرز في دور الـ16 أمام شالكة الألماني في موسم 2018 – 2019 بعد انتقاله إلى ، بسبب التواجد خلال المباراتين على مقاعد البدلاء.

وفي الموسم التالي 2019 – 2020 شارك ذهابا في الفوز على ريال مدريد 2 – 1 في البيرنابيو، وتواجد على مقاعد البدلاء في الإياب.

وشارك في مباراتي الموسم الماضي أمام بوروسيا مونشنغلادبخ، وفاز السيتي ذهابا 2 – 0، وكرر انتصاره في الإياب بنفس النتيجة في المباراة التي شهدت صناعة محرز لهدف.

كما تواجد المغربي أشرف حكيمي في دور الـ16 للمرة الأولى رفقة ريال مدريد في موسم 2017 – 2018 ولم يشارك في التغلب على سان جرمان.

وانتقل إلى بوروسيا دورتموند وخاض معه دور الـ16 في موسم 2018 – 2019، وحينها شارك ذهابا في الخسارة أمام توتنهام 3-0 ولم يشارك في لقاء الإياب.

وواجه باريس سان جرمان في موسم 2019 – 2020 رفقة دورتموند، وفاز ذهابا 2 – 1 وخسر في الإياب 2 – 0.

تواجد زياش في دور الـ16 لدوري الأبطال للمرة الأولى في موسم 2018 – 2019 رفقة أياكس أمام ريال مدريد، وخسر ذهابا على أرضه 2 – 1 في مباراة شهدت تسجيله الهدف الوحيد لفريقه، وحقق بعدها انتصارا تاريخيا في البيرنابيو إيابا بنتيجة 4 – 1 وسجل هدفا آخر.

وجاءت المشاركة الثانية لزياش في دور الـ16 الموسم الماضي رفقة تشيلسي، وحينها تغلب على أتلتيكو مدريد ذهابا خارج أرضه 1 – 0، قبل أن يكرر الانتصار في الإياب 2 – 0، وسجل النجم المغربي هدفا في هذا اللقاء.

في دور الـ16 هذا الموسم من نصير مزراوي لاعب أياكس، والذي سبق أن شارك في هذا الدور من قبل رفقة الفريق الهولندي في موسم 2018 – 2019 وشارك ذهابا وإيابا أمام ريال مدريد دون تسجيل أهداف.

كما يوجد زكريا لبيض لاعب أياكس الآخر، والذي لم يشارك في مباراة ريال مدريد السابق ذكرها، ولم يشارك في أي مباراة بدوري الأبطال هذا الموسم.

أما عادل تاعرابت، لاعب بنفيكا، فسبق أن شارك في دور الـ16 رفقة ميلان الإيطالي في موسم 2013 – 2014، وخسر ذهابا على أرضه 1 – 0 وإيابا 4 – 1 أمام أتلتيكو مدريد.

ولم يشارك زهير فضال، مدافع سبورتينغ لشبونة، في دور الـ16 من قبل، وكذلك الحال مع ثنائي مانشستر يونايتد حنبعل المجبري وزيدان إقبال، وعيسى ماندي مدافع فياريال.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى