رونالدو يتلقى “طعنة” من البرتغال

رونالدو يتلقى “طعنة” من البرتغال
رونالدو يتلقى “طعنة” من البرتغال

تلقى النجم البرتغالي ، صدمة مفاجئة قبل خوض نهائيات 2022، التي ستقام في خلال الفترة من 20 نوفمبر وحتى 18 كانون الأول 2022.

وستختار كل دولة لاعبا واحدا لاستخدام صورته على ملصقها الرسمي الذي سيغطي ناطحات السحاب في الدوحة بارتفاع 75 قدما، ووفقا لما ذكرته شبكة “إي إس بي إن” سيتم تجاهل رونالدو بينما سيقع الاختيار على زميله في مانشستر يونايتد برونو فرنانديز أو ديوغو جوتا مهاجم ليفربول. وتأتي هذه الأنباء، بعد الانتقادات الحادة التي تعرض لها “صاروخ ماديرا” من قبل الصحافة البرتغالية، قبل مواجهة إسبانيا في الجولة الأخيرة من دور الأمم الأوروبية.

وطالبت بسحب شارة القيادة من مهاجم فريق “الشياطين الحمر” ومنحها لزميله فرنانديز، واستبعاد الأسطورة رونالدو من التشكيلة الأساسية ضد إسبانيا، والاستعانة به كبديل، نظرا لتراجع مستواه الفني والبدني وعدم تقديم المساعدة لفريقه وبلاده مؤخرا.

وأخفق المنتخب البرتغالي بقيادة رونالدو في بلوغ الدور قبل النهائي لدوري أمم أوروبا، عقب هزيمته في عقر داره أمام نظيره الإسباني بهدف وحيد.

وسيكون قرار تجاهل رونالدو بمثابة مفاجأة كبيرة، إذا حدث بالفعل، وذلك نظرا لتاريخ الأسطورة الحافل بالألقاب والانتصارات، فهو الهداف الأول في تاريخ على مر العصور.

كما أن كريستيانو رونالدو (37 عاما) أصبح أفضل هداف دولي على الإطلاق خلال العام الماضي، برصيد 117 هدفا دوليا سجلها خلال 191 مباراة مع منتخب البرتغال.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى