ميسي يهدد البيئة!

ميسي يهدد البيئة!
ميسي يهدد البيئة!

كشفت صحيفة “ليكيب” الرياضية الفرنسية، أن طائرة النجم الأرجنتيني ليونيل الخاصة قامت بـ 52 رحلة في ثلاثة أشهر فقط، وانبعث منها 1502 طن من ثاني أكسيد الكربون.
وبحسب الصحيفة فإن الطائرة قامت بـ 52 رحلة من 1 يونيو إلى 31 أغسطس، 30 منها عابرة للقارات، و 14 كانت عبر المحيط الأطلسي، مما تسبب في مستويات عالية من انبعاثات الكربون في 3 أشهر فقط، بحسب التقرير الذي نشرته مجلة “ليكيب” الفرنسية.

ميسي.. وتهديد البيئة
وفقا للحسابات، فإن رحلات ميسي بطائرته الخاصة نفثت غازات في الجو تعادل ما ينتجه مواطن فرنسي عادي في 150 عاما.
سافر ميسي بين بوينس آيرس في الأرجنتين وميامي 5 مرات بشكل عام.
كانت هناك أيضا 3 رحلات بين مونتيفيديو في أوروغواي وميامي بولاية فلوريدا في 10 يونيو و22 يونيو و23 يونيو.
قام ميسي كذلك برحلة بين ساو باولو البرازيلية ومدينة  الأميركية.

عابر للقارات والدول
قام ميسي أيضا برحلات من وإلى البرازيل، مع العديد من الرحلات الجوية بين قارتي أوروبا وأميركا الجنوبية.
كما طار مهاجم  سان جرمان إما من أو إلى  7 مرات طوال موسم دوري الدرجة الأولى الفرنسي.
تضمنت الرحلات أيضا رحلات إلى تينيريفي وبلباو ونيس وفيجاري.
تأتي هذه الأخبار في وقت تتعالى به التحذيرات بشأن تغير المناخ، وسط دعوات لبذل المزيد من الجهد لرعاية كوكب الأرض.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى