عقوبات قاسية وصارمة مرتقبة على كريستيانو رونالدو

عقوبات قاسية وصارمة مرتقبة على كريستيانو رونالدو
عقوبات قاسية وصارمة مرتقبة على كريستيانو رونالدو

تتجه إدارة مانشستر يونايتد إلى فرض عقوبات قاسية وصارمة على البرتغالي ، على خلفية الحوار الصحفي الذي أجراه الأحد، وهاجم خلاله المدرب إريك تين هاغ، ومسؤولي النادي.

وبحسب صحيفة “مترو” البريطانية، فإن النادي الإنجليزي سيفرض عقوبة على رونالدو، لن تقل عن مليون جنيه إسترليني، جراء تلك التصريحات التي أطلقها ضد المانيو.

وصرح رونالدو في حواره، “أنا لا أحترم تين هاغ.. لقد حاولوا دفعي للخروج من النادي، ليس فقط المدرب، وإنما 2 أو 3 حوله أيضاً. المدير التنفيذي من بينهم”.

كما فجرت صحيفة express البريطانية مفاجأة مدوية، حين أكدت أن أفضل لاعب في العالم خمس مرات، سيكون بلا أي فريق في يناير المقبل.

وأبرزت الصحيفة تغريدة نشرها ديفيد سيليغمان، وهو محام مختص في شؤون ، قال فيها إن احتمالا كبيرا في أن يكون رونالدو بدون ناد، مع نهاية فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

وأكد أن بإمكان مانشستر يونايتد أن ينهي عقد كريستيانو، وسيمنعه أيضا من الانضمام إلى فريق آخر، قبل أن يحذف التغريدة، وفق “إكسبريس”.

وكتب سيليغمان: “من المحتمل أن يكون لدى مانشستر يونايتد سبب لإنهاء عقد رونالدو، وهو خرق واضح للثقة بين الطرفين، إضافة إلى الشروط الصريحة المتعلقة بإساءة سمعة النادي”.

وأضاف، “قواعد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بشأن تسجيل اللاعبين ليست بهذه البساطة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى