أخبار عاجلة
ما هي الطرقات المقطوعة؟ -
النبطية ترفض أن تكون ثورة “مع وقف التنفيذ” -
مهمة الموفد الفرنسي أكثر من استطلاع وأقل من مبادرة -
الإستشارات منتصف الأسبوع فهل حسمها الحريري؟ -
الرئيس القويّ -
لا نقص للسلع والأسعار تتأثر بسوق الدولار -
الدولة تستورد البنزين: كسر احتكار كارتيل النفط؟ -

دراسة: شبكات التواصل الاجتماعي تسبب الإجهاد

دراسة: شبكات التواصل الاجتماعي تسبب الإجهاد
دراسة: شبكات التواصل الاجتماعي تسبب الإجهاد

إشترك في خدمة واتساب

أظهرت نتائج دراسة أجراها علماء جامعة لانكستر، إن الاستخدام الدوري المنتظم لشبكات التواصل الاجتماعي يرفع مستوى الإجهاد، ولاحقا يسبب إدمانا نفسيا شديدا.

وبينت نتائج دراسة أجراها علماء النفس، أن استخدام شبكات التواصل الاجتماعي مثل "إنستجرام" و"" و"فيسبوك"، يؤدي إلى إفراز الجسم كمية كبيرة من هرمون الاجهاد. ولاحقا قد يسبب إدمانا على هذه المواقع. لأن المنصات الاجتماعية تولد ما يسمى "الإجهاد التقني" لمستخدمي هذه الشبكات.

وأوضح العلماء أنه للأسف هذا الإجهاد غير كاف لتخلي الناس عن استخدام هذه الشبكات، حيث بدلا من ذلك وتحت تأثير الإجهاد يستخدمون هذه الشبكات بطريقة مغايرة. فإذا كان النشاط التالي يثير المزيد من التوتر، فإن الشخص ينتقل مرة أخرى إلى سلوك آخر، حيث يدرس، على سبيل المثال، الأخبار بعناية ويرسل الرسائل. أي ببساطة لا يستطيع التخلي عن استخدام الشبكة الاجتماعية.

وتفيد نتائج الدراسة التي أجراها علماء جامعة لانكستر والتي شارك فيها 444 شخصا من مستخدمي شبكة فيسبوك للتواصل الاجتماعي، بأن كل هذا يخلق دورة مغلقة قاسية، يصعب جدا الخروج منها بسبب الإدمان النفسي الشديد. لقد رصد الباحثون أشكالا مختلفة من "الإجهاد التقني" الذي ينتقل عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

المصدر: الانباء الكويتية 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى هل هذا هو هاتف موتورولا القادم القابل للطي؟