اكتشاف ثغرة خطرة في لغة PHP تؤثر على مواقع الإنترنت

اكتشاف ثغرة خطرة في لغة PHP تؤثر على مواقع الإنترنت
اكتشاف ثغرة خطرة في لغة PHP تؤثر على مواقع الإنترنت

نافذة العرب

نافذة العرب Leenkat Store

تعتمد معظم مواقع الإنترنت على لغة البرمجية الشهيرة (بي إتش بي) PHP، إذ إنها تشكل الأساس لأنظمة إدارة المحتوى الشائعة، مثل: (وورد برس) WordPress، و(دروبال) Drupal، بالإضافة إلى التطبيقات الويب الأكثر تطوراً، مثل فيسبوك، لذا فمن الخطورة بمكان أن توجد فيها ثغرة.

وبالفعل، كشف باحث أمني مقيم في اسمه Emil ‘Neex’ Lerner قبل يومين عن ثغرة أمنية تتيح للمهاجمين تنفيذ هجمات عن بُعد في (بي إتش بي 7) PHP 7، وهو الإصدار الأحدث من أشهر لغات برمجية الويب.

وأوضح الباحث أن الثغرة تتيح تنفيذ هجمات عن بُعد بمجرد الوصول إلى رابط URL مصطنع. وكل ما يحتاجه المهاجم لتنفيذ هجومه "?a=" إلى عناوين الويب، ثم الحمولة الخاصة بهم.

ويُعتقد أن مثل هذا الهجوم يقلل بدرجة كبيرة من العائق أمام الدخول لاختراق موقع ويب، ويبسطه إلى الحد الذي يمكن أن يسيء استخدامه حتى من الأشخاص الذين لا يملكون المهارة التقنية.

تحديث PHP

ولحسن الحظ، فإن الثغرة الأمنية لا تؤثر إلا على الخوادم التي تستخدم خادم الويب NGINX مع امتداد PHP-FPM. وتعد PHP-FPM نسخة مخصصة من FastCGI، مع بعض الميزات الإضافية المصممة للمواقع ذات حركة المرور العالية.

وبعد الإبلاغ عن الثغرة، أصدر الفريق المسؤول عن تطوير لغة (بي إتش بي) نصيحة أمنية لمن يستخدم الإصدار الذي يعاني من الثغرة تحثهم على تحديث (بي إتش بي) إلى الإصدار الأحدث.

وأكدت شركة (باد باكتس) BadPackets الأمنية لموقع ZDNet وجود دلائل تثبت أن هناك مهاجمين يستغلون الثغرة الأمنية الخطرة في (بي إتش بي 7).

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى